قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: قال فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، الخميس، بالصخيرات (ضاحية الرباط)، في معرض تعرضه للهفوات التحكيمية التي عرفتها بعض مباريات البطولة الوطنية، خلال لقاء تواصلي عقدته هيئة التحكيم التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مع أندية بطولة كرة القدم الاحترافية، إن هذا يقع في مختلف الدوريات العالمية، باعتبارها جزء من اللعبة، غير أنه استدرك، قائلا بـ"وجوب العمل على التقليص من تأثيرها، عبر مجموعة من الإجراءات أبرزها اعتماد تقنية المساعدة بالفيديو "الفار"، انطلاقا من الموسم الكروي المقبل".

إلحاح

في نفس السياق، ذكر بيان للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أن المكتب المديري للجامعة عقد، الخميس، اجتماعا بالصخيرات برئاسة لقجع، "ألح" خلاله هذا الأخير، على "ضرورة العمل بداية من الموسم الرياضي المقبل على تطبيق تقنية التحكيم بمساعدة الفيديو "الفار"".

تجرد

أكد لقجع، خلال اللقاء التواصلي الذي عقدته هيئة التحكيم التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم مع أندية بطولة كرة القدم الاحترافية، أن التحكيم يبقى موضوع نقاش على الدوام، لأن كرة القدم تستمد متعتها ونكهتها من الهوامش العاطفية، وليست معادلة رياضية، مؤكدا أنه يجب تفادي الوقوف عند بعض الحالات الاستثنائية، بل أصبحت الدعوة ملحة إلى تبني نقاش عميق وهادف يتسع فيه صدر المتنافسين، مبرزا أن مناقشة موضوع التحكيم الوطني يجب أن يتم بتجرد، مع تشديده على أهمية مجال التحكيم في تطوير كرة القدم وتخليق الممارسة الكروية.

ودعا لقجع مديرية التحكيم إلى ضرورة الرد على تساؤلات الأندية داخل أجل أقصاه أسبوع واحد، وحث على الاهتمام بالتكوين القاعدي للحكام على مستوى العصب الجهوية.

إنجازات

من جانبه، عرض جمال الكعواشي رئيس اللجنة المركزية للتحكيم بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، الخطوط العريضة للاستراتيجية الوطنية في مجال تدبير التحكيم، انطلاقا من مجموعة من المرجعيات القانونية والتشريعية وتوجهات الجامعة، من أهم مرتكزاتها "تأهيل أنظمة التدبير الإداري والتقني والمالي"، و"الارتقاء بمشاريع التكوين والتطوير"، و"التشبيب والتنقيب عن المواهب"، و"التواصل والانفتاح على المحيط الخارجي"، و"تدبير قطاع التحكيم في أفق الشراكة والتشارك".

وذكّر الكعواشي ببعض الإنجازات التي تحققت بهذا الخصوص، أو في طور الإنجاز، أبرزها "إعداد قانون أساسي للحكم والتحكيم"، و"إعداد مشروع اتفاقية الأهداف بين الجامعة والعصب لتطوير التحكيم على المستوى الجهوي"، و"توقيع اتفاقية شراكة وتعاون في مجال التحكيم بين الجامعة والاتحاد المصري لكرة القدم"، و"وضع القواعد الأساسية والمرجعيات التشريعية لإحداث واعتماد أكاديمية للتحكيم وتقنية المساعدة بالفيديو "الفار"، والتحضير لاحتراف الحكام.

تقييم

وقدم يحيى حدقا المدير الوطني للحكام، عرضا مفصلا حول عمل المديرية الوطنية للتحكيم تحت إشراف اللجنة المركزية للتحكيم، تضمن "تدبير العمل الأسبوعي"، و"مرجعيات ومعايير تصنيف الحكام"، و"الاعتبارات والمعايير المعتمدة في تعيينات الحكام،" و"مرجعية ومعايير تصنيف وتعيين المقيمين"، و"المعايير المعتمدة في تحديد اللائحة الدولية للحكام"، و"تقييم الحصيلة التحكيمية لمرحلة الذهاب".