قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

اقتنص شباب قسنطينة الجزائري تعادلا قاتلا من مضيفه الاسماعيلي المصري 1-1، السبت في مباراة مؤجلة من دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم نتيجة استبعاد الاسماعيلي من البطولة على خلفية شغب جماهيره في مباراته امام الافريقي التونسي.

وكانت لجنة التظلمات في الاتحاد قد قررت مطلع الشهر الجاري، إعادة الإسماعيلي للمسابقة عقب استبعاده وإلغاء نتائجه في كانون الثاني/يناير الماضي، إثر أحداث شغب جماهيري في مباراة الإفريقي ضمن الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة لدور المجموعات (ثمن النهائي).

وستكون المباراة الرابعة لـ "الدروايش" في دور المجموعات أمام الفريق ذاته في الثاني من آذار/مارس في الجزائر.

وكانت نتيجة المباراة التي أقيمت على ملعب الإسماعيلية 2-1 لصالح النادي الافريقي، عندما بدأ المشجعون في الدقيقة 86 بإلقاء قوارير الماء على أرض الملعب في الوقت البدل عن ضائع الذي حدده الحكم بسبع دقائق.

وخاض الاسماعيلي مباراة السبت على ملعب الجيش ببرج العرب، بعد غلق استاد الاسماعيلية استعدادا لاستقبال منافسات كأس أمم افريقيا في حزيران/يونيو المقبل، في غياب جماهيره تنفيذا لعقوبات الاتحاد الافريقي.

واعتبر الاتحاد الافريقي في 19 الجاري الاسماعيلي خاسرا في مباراته ضد النادي الإفريقي التونسي صفر-3، وفرض عليه خوض مباراتين على ملعبه دون جمهور وتغريمه 40 ألف دولار أميركي.

وسجل للاسماعيلي الناميبي بينسون شيلونغو (69) وعادل شباب قسنطينة عن طريق عماد حمدي لاعب الاسماعيلي بالخطأ في مرماه (90+4).

وبات رصيد الاسماعيلي نقطة وحيدة تذيل بها ترتيب المجموعة من ثلاث مباريات، في حين رفع شباب قسنطينة رصيده الى 7 نقاط من ثلاث مباريات، ليتقاسم الصدارة مع مازيمبي الكونغولي الديموقراطي، في حين يحتل الافريقي المركز الثالث بأربع نقاط.

ومن المنتظر أن يواجه الإسماعيلي فريق مازيمبي في الجولة الخامسة في الثامن من آذار/مارس، على أن تكون مباراة الجولة الأخيرة أمام الإفريقي بتونس في 16 من الشهر ذاته. يذكر ان الاسماعيلي خسر مباراته الأولى ضد مضيفه مازيمبي صفر-2.

ملخص المباراة: