قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

بات نوريتش سيتي أول الصاعدين الى الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، بعد فوزه 2-1 على بلاكبيرن روفرز وابتعاده في صدارة دوري الدرجة الإنكليزية الأولى في المرحلة ما قبل الأخيرة من الموسم.

وبفوزه في المباراة التي أقيمت ليل السبت، بات نوريتش يبتعد بفارق تسع نقاط عن صاحب المركز الثالث في الدرجة الأولى ليدز يونايتد، مع تبقي ست نقاط ممكنة من المباراتين المقبلتين للأخير.

وبذلك، سيعود نوريتش الى الدوري الممتاز بعد غياب ثلاثة مواسم، بانتزاعه إحدى بطاقتي التأهل المباشر المخصصتين لصاحبي المركزين الأول والثاني في ترتيب الـ "تشامبيونشيب" (دوري الدرجة الأولى في إنكلترا، وهي الثانية عمليا بعد الدوري الممتاز).

الى ذلك، اقترب شيفيلد يونايتد صاحب الثاني من حسم الصعود الى الدوري الممتاز أيضا، بعد فوزه السبت على إيبسويش تاون 2-صفر، ما جعل الفارق بينه وبين ليدز يتسع الى ست نقاط قبل المرحلة الأخيرة.

ويخوض ليدز الأحد مباراته في المرحلة ما قبل الأخيرة ضد أستون فيلا، لكن فارق الأهداف الكبير لصالح شيفيلد يجعل من الصعوبة بمكان أن يتمكن من انتزاع المركز الثاني منه.

ويتأهل الى الدوري الممتاز صاحبا المركز الأول والثاني مباشرة، على أن تخوض الفرق التي تحتل المراكز بين الثالث والسادس ملحقا ينال بموجبه فريق واحد بطاقة التأهل الثالثة.