قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خضع البرازيلي تياغو سيلفا مدافع باريس سان جرمان الفرنسي لعملية جراحية في ركبته يتوقع أن تهدد مشاركته في بطولة كوبا أميركا مع منتخب بلاده بدءا من حزيران/يونيو المقبل، بحسب ما أفادت تقارير صحافية برازيلية الثلاثاء.

وأورد الموقع الالكتروني لصحيفة "أوغلوبو" الواسعة الانتشار، صورة نشرتها إيزابيل زوجة اللاعب عبر انستاغرام، يظهر فيها تياغو سيلفا وقد وضع حول معصمه سوارا من مجمع مستشفيات باريس يحمل اسمه، مرفقة بتعليق "الآن، لم يعد هناك سوى التعافي".

ولم يحدد الموقع مصدر معلوماته بشأن خضوع اللاعب للجراحة.

وكانت صحيفة "ليكيب" الفرنسية أشارت الأسبوع الماضي الى إمكان خضوع اللاعب البالغ من العمر 35 عاما لجراحة بالمنظار لمعالجة "ضرر في الغضروف" يعاني منه منذ إصابته خلال المباراة التي خسرها فريقه أمام ليل 1-5 في الدوري المحلي في 14 نيسان/أبريل.

وتستضيف البرازيل كوبا أميركا بين 14 حزيران/يونيو والسابع من تموز/يوليو المقبلين، ومن المقرر أن يعلن مدرب المنتخب تيتي التشكيلة الرسمية المدعوة لخوض غمار البطولة في 17 أيار/مايو الحالي.

ومنذ خروج منتخب بلاده من الدور ربع النهائي لمونديال روسيا 2018 أمام بلجيكا (1-2)، استدعي سيلفا بشكل متقطع الى صفوف السيليساو ولم يخض سوى مباراتين من ست مباريات ودية.

وكان سيلفا قائدا لمنتخب بلاده في مونديال البرازيل 2014 عندما خرج بخسارة مذلة أمام ألمانيا 1-7 في الدور نصف النهائي. وتعرض لانتقادات لاذعة بعدما بكى قبل ركلات الترجيح ضد تشيلي في ثمن النهائي علما بأنه رفض المشاركة فيها.