قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أكد تقرير إعلامي بأن إدارة نادي باريس سان جيرمان الفرنسي صرفت النظر عن التعاقد مع الإسباني دافيد دي خيا حارس نادي مانشستر يونايتد الإنكليزي ليكون بديلاً عن المخضرم الإيطالي جيان لويجي بوفون الذي رحل عن الفريق الباريسي بنهاية الموسم المنقضي.

وكشفت صحيفة "ذا صن" البريطانية بأن إدارة باريس سان جيرمان تفضل التعاقد مع الإيطالي الصاعد جيان لويجي دوناروما حارس نادي ميلان الإيطالي ، ويأتي ذلك في أعقاب عودة البرازيلي ليوناردو لمنصب المدير الرياضي بالنادي، حيث يتمتع بعلاقة قوية بالحارس الشاب منذ تواجده عضواً في مجلس إدارة النادي الإيطالي الموسم الماضي ، قبل ان يتقدم باستقالته مؤخراً ويقرر العودة للعمل في نادي العاصمة الفرنسية .

ويأمل القائمون على النادي الفرنسي بأن ينجح البرازيلي ليوناردو في توظيف حكمته والاستفادة من علاقاته في تسهيل التعاقد مع دوناروما الذي يعتبر احد افضل الحراس في قارة أوروبا، خاصة وأن اللاعب قد أبدى رغبته في تغيير الأجواء بعدما فشل الفريق في التأهل لمسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل ثم تعرض لاتهامات بخرق قواعد اللعب المالي النظيف .

يشار الى أنه سبق للبرازيلي ليوناردو ان أبرم صفقات ضخمة غداة تعيينه مديراً رياضياً في باريس سان جيرمان في عام 2011 ، حيث كان وراء جلب ألمع نجوم الدوري الإيطالي إلى النادي الفرنسي، وفي مقدمتهم المدافع البرازيلي ثياغو سيلفا والمهاجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش ولاعبا الوسط الإيطاليان ماركو فيراتي و ثياغو موتا، ومواطنهما الحارس سالفاتوري سيريغو ولاعب الوسط الأرجنتيني خافيير باستوري.