قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

عرفت المواجهة التي جمعت منتخبي تونس وغانا في الدور الثمن النهائي من بطولة كأس أمم إفريقيا المقامة حالياً بمصر واقعة بطلها الحارس التونسي معز حسن ، عندما رفض الخروج من أرضية الملعب في اللحظات الأخيرة من الشوط الإضافي الثاني ، وقبل لجوء المنتخبين إلى ركلات الترجيح لحسم التأهل.

وكان الفرنسي ألان جيراس مدرب منتخب تونس قد قرر الاستعانة بالحارس الاحتياطي فاروق بن مصطفى ليحل محل معز حسن في اللحظات الأخيرة من الشوط الثاني الإضافي ، على اعتبار أنه اكثر تمرساً على ركلات الترجيح .

وبدوره، رفض معز حسن الخروج من ملعب المباراة ، مشيراً الى المدرب الفرنسي رغبته البقاء وخوض ركلات الترجيح ، حيث بدت عليه علامات الحسرة والتعجب من قرار استبداله ، لتتوقف المباراة عدة دقائق، رصدت خلالها كاميرا شبكة "يورو سبورت"  تدخل الثنائي فرجاني ساسي و وهبي الخزري لإقناعه بالخروج ، ليستجيب في نهاية الأمر ، ويتم إقحام الحارس فاروق بن مصطفى.

يشار الى أن منتخب تونس نجح في التأهل للدور الربع النهائي بركلات الترجيح 5-4، بعدما تمكن لاعبوه الخمسة من ترجمة ركلاتهم إلى أهداف في وقت أضاع الغاني كاليب إكوبان الركلة الثالثة .

شاهد الفيديو