قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عبر البريطاني اندي موراي، حامل لقب ثلاث بطولات كبرى، عن رضاه على ادائه برغم خسارته أول مباراة له في الفردي بعد غياب سبعة أشهر بسبب الاصابة، الاثنين في الدور الاول من دورة سينسيناتي للماسترز في كرة المضرب.

قال موراي الخاضع لجراحة في الورك وخاض مباراته الاولى منذ خروجه من الدور الاول لبطولة أستراليا المفتوحة "لا أعرف تماما ماذا كنت أتوقع، لكي أكون صريحا".

تابع المصنف اول عالميا سابقا بعد خسارته أمام الفرنسي ريشار غاسكيه 4-6 و4-6 "كنت أود تحسين عدة أمور قمت بها في هذه المباراة، لكن يجب ان تكون واقعيا في توقعاتك، على صعيد طريقة لعبك وضرب الكرة".

ورأى موراي المتوج في سينسيناتي عامي 2008 و2011 انه شعر "بحال جسدية جيدة" في المباراة "كانت قدماي ثقيلتين نوعا ما في نهاية المباراة. عندما لعب ريشار كرات ساقطة، لم اركض في بعض المرات نحو الكرة او احاول مواجهتها".

وأردف اللاعب البالغ 32 عاما "لا يتعلق الامر بوركي، لم اركض فقط نحو الكرة".

وكانت اوجاع موراي لا تحتمل بعد خروجه من البطولة الأسترالية ولم يتوقع الاستمرار في اللعب. لكن خضوعه لعملية جراحية في نهاية الشهر ذاته سمحت بعودته الى الملاعب حيث شارك في دورات في فئة الزوجي وأحرز دورة كوينز اللندنية الى جانب الإسباني فيليسيانو لوبيز منتصف حزيران/يونيو الماضي.

وتخلف موراي، حامل الذهبية الأولمبية عامي 2012 في لندن و2016 في ريو دي جانيرو، والفائز بثلاثة ألقاب كبيرة (فلاشينغ ميدوز 2012 وويمبلدون 2013 و2016) صفر-2 في المجموعة الأولى، لكنه نجح في قلب تخلفه الى تقدم 3-2 قبل ان يعود ويخسر ارساله في الشوط السابع ليتقدم الفرنسي بمجموعة مقابل لا شيء.

وكان سيناريو المجموعة الثانية مماثلا بعض الشيء حيث تخلف موراي صفر-2 وظل صامدا حتى 4-5 لكن التعب ادركه اواخر المباراة ليخرج الفرنسي فائزا في ساعة و37 دقيقة.

ونجح غاسكيه المصنف 56 عالميا والذي خضع لجراحة في فخذه في كانون الثاني/يناير الماضي، في تحقيق فوزه الاول في ست مباريات على موراي المصنف 324 عالميا راهنا.

وعن امكانية تحسنه، قال موراي "أعتقد انه خلال بضعة أسابيع وبعض المباريات قد ألعب أفضل".

وعن مشاركته في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة حيث يخوض اللاعبون مباريات من خمس مجموعات، أضاف "لن أشارك في الفردي في الولايات المتحدة"، كاشفا ان منظمي البطولة منحوه مهلة حتى الاثنين لمعرفة رغبته بالمشاركة من عدمها.

وانضم متوج آخر في بطولة الولايات المتحدة الى موراي خارج الدورة، بعد خسارة الكرواتي مارين تشيليتش أمام المولدوفي رادو ألبوت 6-4 و7-6 (8-6).

وضرب الاميركي سام كويري موعدا مع الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف اول عالميا بعد فوزه على الفرنسي بيار-هوغ هيربير 7-6 (7-2) و7-6 (7-1).

ويستهل السويسري روجيه فيدرر، حامل اللقب سبع مرات، مشواره في الدور الثاني ضد الارجنتيني خوان ايغناسيو لونديرو الفائز على الايطالي ماتيو بيريتيني 7-6 (7-3) و6-3.

وكالعادة حصل الاسترالي نيك كيريوس على انذار بسبب عصبيته الزائدة خلال فوزه على الايطالي لورنتسو سونيغو 7-5 و6-4.

- شارابوفا تلاقي بارتي -

وفي دورة السيدات التي تعد بين دورات البريمير الخمس الكبرى، حققت الروسية ماريا شارابوفا، حاملة اللقب في 2011 والمشاركة للمرة الاولى في خمس سنوات، الفوز على الاميركية اليسون ريسكه 6-3 و7-6 (7-4) بعد خروجها من الدور الاول في ويمبلدون وتورونتو.

وتلتقي شارابوفا في الدور الثاني الاسترالية اشلي بارتي التي تنازلت الاسبوع الماضي عن صدارة التصنيف العالمي لليابانية ناومي أوساكا.

وتخطت الاميركية المخضرمة فينوس وليامس مواطنتها لورين ديفيس 7-5 و6-2، محققة فوزها الاول في اربع مباريات. وأقصت السويدية ريبيكا بيترسون البريطانية جوهانا كونتا 6-3 و3-6 و7-5.