قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

أعلن المصنف سابعا عالميا الياباني كي نيشيكوري أنه سيبحث مع مواطنته ناومي أوساكا متصدرة التصنيف العالمي، في إمكان خوض منافسات الزوجي المختلط ضمن منافسات كرة المضرب في دورة الألعاب الأولمبية 2020 التي تستضيفها طوكيو.

وأكد نيشيكوري الذي يستعد لخوض غمار بطولة الولايات المتحدة المفتوحة، آخر البطولات الأربع الكبرى التي تنطلق الإثنين في نيويورك، أنه سيشارك في منافسات الفردي وزوجي الرجال في دورة الألعاب الأولمبية في بلاده، وسيدرس احتمال خوض منافسات الزوجي المختلط على رغم الصعوبة البدنية للمشاركة في الفئات الثلاث نظرا لدرجات الحرارة المرتفعة التي عادة ما تكون مهيمنة صيفا في العاصمة اليابانية.

وقال نيشيكوري في تصريحات للصحافيين على هامش بطولة فلاشينغ ميدوز "سأخوض منافسات زوجي الرجال بالتأكيد (في طوكيو 2020). في هذه الظروف، الحرارة ونسبة الرطوبة المرتفعة، خوض منافسات الفردي وفئتي الزوجي... لا أعرف ما اذا سأكون قادرا على ذلك".

وتابع "بصراحة لم يتح لي الوقت بعد للتفكير مليا بالأمر. لا أعرف. سأتحدث الى ناومي في وقت لاحق".

وتطرق اللاعب الياباني البالغ من العمر 29 عاما، الى الأداء الذي تقدمه مواطنته الشابة (21 عاما) في الأشهر الأخيرة، وتتويجها بلقبين في البطولات الكبرى (الولايات المتحدة 2018 وأستراليا المفتوحة 2019)، والخروج بشكل مبكر من البطولتين الأخريين في الغراند سلام، أي رولان غاروس الفرنسية وويمبلدون الإنكليزية هذا العام.

واعتبر أن أوساكا التي تمكنت أيضا في الآونة الأخيرة من احتلال صدارة التصنيف، قبل أن تخسرها وتعود إليها، "ستكون على ما يرام (في الأولمبياد). أعتقد أن الوقت سيتيح لها العودة الى مستواها المعتاد".

أضاف "هي لا تزال شابة".

وكانت أوساكا قد أكدت أن فترة التوقف الموقت التي لجأت إليها، ساهمت في تحسن أدائها لاسيما على الصعيد الذهني، موضحة "أخذت فترة استراحة قمت خلالها بتصفية ذهني وأدركت أنه يجب الاستمتاع بما أقوم به. أنا أحب كرة المضرب. أحيانا أشعر بأني لا أحبها، لكنني أستيقظ كل يوم، وفي حال لم أزاول اللعبة، أشعر بأني لم أقم بأي شيء خلال اليوم".