قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

خسر الاسباني رافايل نادال المصنف ثانيا مجموعة لكنه سيخوض ربع نهائي بطولة الولايات المتحدة، آخر البطولات الاربع الكبرى في كرة المضرب، خلافا لليابانية ناومي أوساكا التي خسرت صدارة التصنيف العالمي.

لدى الرجال، خسر نادال (33 عاما) مجموعته الاولى في الدورة، لكنه تخطى الكرواتي مارين تشيليتش المتوج في 2014 والمصنف الثاني والعشرين 6-3 و3-6 و6-1 و6-2، ليبلغ ربع النهائي الاربعين في البطولات الكبرى بينها تسع مرات في فلاشينغ ميدوز.

قال الاسباني المتوج ثلاث مرات في نيويورك (2010 و2013 و2017) "في المجموعة الثانية، كان أكثر عدوانية مني، تراجعت وكان مصمما جدا. قلت لنفسي ان التغيير واجب لأنني أصبحت في متناوله".

تابع حامل لقب 18 بطولة كبرى "يصعب وصف الشعور الذي ينتابني عندما ألعب هنا. أحب الرياضة وأشعر بالحظ لممارسة كرة المضرب هنا. قبل ثماني سنوات لم أكن لأصدق ذلك، وكان جسمي يعاني كثيرا".

وتبادل الاسباني الفوز مع خصمه في أول مجموعتين، لكنه سيطر على الثالثة والرابعة وأحرز تسعة أشواط متتالية، بعد سلسلة من الضربات الناجحة تفاعل معها بشكل كبير نجم الغولف العالمي الاميركي تايغر وودز المتواجد على المدرجات. أضاف عن وودز "قلت دوما انه ليس لدي قدوة كبيرة، لكنه قدوة لي وأحاول دوما السير على خطاه".

ويلتقي نادال في دور الثمانية الأرجنتيني دييغو شفارتسمان العشرين والذي أقصى الألماني ألكسندر زفيريف المصنف سادسا 6-3 و2-6 و4-6 و3-6.

وعن مواجهته مع الارجنتيني، أشار نادال "يلعب بشكل رائع، لا جديد في ذلك. هو أحد أفضل المواهب في دورات المحترفين. سيكون تحديا كبيرا. يجب أن أكون في افضل حالاتي. أنا سعيد لأجله. هو صديق قريب وآمل في أن تكون مباراة رائعة".

وعانى زفيريف بدنيا بسبب مبارياته الماراتونية في الأدوار الثلاثة الأولى حيث احتاج إلى 3 ساعات و10 دقائق لتخطي عقبة المولدافي رادو ألبوت في الأول، و3 ساعات و9 دقائق للتغلب على الأميركي فرانسيس تيافوي في الثاني، و3 ساعات و36 دقيقة للتخلص من عقبة السلوفيني ألياز بيديني في الثالث، فيما استغرقت مواجهته لشفارتسمان 3 ساعات و8 دقائق.

وقال شفارتسمان "عانى أليكس من مشاكل في إرساله وبما أنني أرد الإرسالات جيدا فقد قمت باستغلال فرصتي".

وهي المرة الثانية يبلغ فيها شفارتسمان ربع نهائي فلاشينغ ميدوز بعد 2017. كما بلغ الدور ذاته في رولان غاروس عام 2018 وهي افضل نتيجة له حتى الان في الغراند سلام.

وأضاف "لا أعرف ماذا يحدث ولكنني أشعر كأنني في بيتي. الجمهور ساندني كثيرا في اللحظات المهمة".

- زفيريف يتحسر -

بدوره، رأى زفيريف الذي ارتكب 17 خطأ مزدوجا وخسر 65 كرة سهلة "بشكل عام ليس موسمي الافضل. حصلت على عدة فرص لم استفد منها مطلع المباراة. وقد نجح بالافلات منها".

وقال زفيريف الذي بلغ ربع نهائي البطولات الكبرى مرتين فقط في 18 مشاركة انه عانى من الام في ظهره ووركه بعد سقوط في مباراته السابقة.

وتخطى الفرنسي غايل مونفيس الثالث عشر الاسباني بابلو اندوخار بسهولة 6-1 و6-2 و6-2.

قال أمام جمهور ملعب "لوس ارمسترونغ" الذي وجه له تحية على ادائه الاستعراضي "كنت جيدا جدا، جيدا جدا من الناحية الجسدية، ضربة بقوة كبيرة. اعتقد ان الليلة كان العرض جيدا".

ويلتقي مونفيس الايطالي الفارع الطول ماتيو بيريتيني الرابع والعشرين والذي سيخوض اول ربع نهائي له في البطولات الكبرى بعد تخطيه الروسي أندري روبليف الثالث والاربعين 6-1 و6-4 و7-6 (8-6).

وبات بيريتيني (23 عاما) ثاني لاعب إيطالي يبلغ ربع نهائي فلاشينغ ميدوز بعد كورادو باراتسوتي الذي حقق هذا الانجاز عام 1977 في طريقه إلى بلوغ نصف النهائي، حيث خسر امام الاميركي جيمي كونورز الذي خسر بدوره النهائي امام الارجنتيني غييرمو فيلاس.

وقال بيريتيني "قدمت مباراة رائعة لان أندري كان يلعب بشكل جيد جدا". تابع "هذا جنوني لا أصدق ذلك. انا بحاجة لساعات قليلة كي افهم ما حصل".

- بارتي أولى دون أن تلعب -

ولدى السيدات، فقدت اليابانية ناومي أوساكا المصنفة أولى عالميا لقبها، بسقوطها أمام السويسرية بيليندا بنسيتش 5-7 و4-6، ما كلفها خسارة صدارة التصنيف العالمي.

وستتخلى أوساكا الإثنين المقبل عن صدارة تصنيف اللاعبات المحترفات للأسترالية أشلي بارتي بطلة رولان غاروس والمصنفة ثانية عالميا حاليا والتي ودعت البطولة الأميركية من الدور ثمن النهائي أيضا بخسارتها الأحد أمام الصينية وانغ كيانغ.

وكانت أوساكا (21 عاما) توجت بلقب البطولة العام الماضي على حساب المخضرمة الأميركية سيرينا وليامس، محققة أول لقب كبير في مسيرتها الاحترافية قبل أن تضيف إليه لقبا ثانيا في أستراليا مطلع العام الحالي.

وهو الفوز الثالث لبنسيتش على أوساكا في 3 مواجهات بينهما هذا العام.

وضربت السويسرية المصنفة ثالثة عشرة موعدا في الدور ربع النهائي مع الكرواتية دونا فيكيتش الـ23 والتي تغلبت على الألمانية يوليا غورغيس 6-7 (5-7) و7-5 و6-3.

وقالت بنسيتش (22 عاما) "لا يمكن أن يكون التحدي أكبر لانه تعين عليها الحفاظ على اللقب.. أحاول اللعب مثل لعبة الشطرنج وجعلها تكتيكية في الملعب من خلال كسر الإرسال مبكرا، وتوقع ضرباتها لأن لديها الكثير من القوة".

بدورها، قالت أوساكا التي عانت من أوجاع في ركبتها "كان لديها خطة أرادات تنفيذها. أعتقد انها (الخطة) اللعب بشراسة".

وعادلت بنسيتش أفضل إنجاز لها في البطولات الكبرى وكان ربع نهائي بطولة فلاشينغ ميدوز في أول مشاركة لها في عام 2014.

ويعني خروج أوساكا أنه سيكون هناك أربع فائزات مختلفات في الغراند سلام في موسم واحد للعام الثالث على التوالي، والأولى في العصر الحديث للعبة.

- "لا أعرف كيف فزت" -

في المقابل، بلغت فيكيتش الدور ربع النهائي لاحدى البطولات الأربع الكبرى للمرة الأولى في مسيرتها الاحترافية، وحققت إنجازها بعدما أنقذت فرصة في المجموعة الثانية كانت ستمنح الفوز للألمانية.

وقالت فيكيتش (23 عاما) "لا أعرف كيف فزت... لقد أرسلت من أجل حسم نتيجة المباراة وحصلت على كرة لتحقيق ذلك والإرسال بحوزتها عندما كانت النتيجة 5-4 في المجموعة الثانية. لكنني واصلت القتال وآمنت بقدرتي على تحقيق الفوز. إنه شعور رائع جدا".

وتتفوق بنسيتش على فيكيتش بفوزين في ثلاث مواجهات جمعت بينهما حتى الان ويعودان إلى عام 2014، لكن الكرواتية فازت بالمباراة الأخيرة أمام السويسرية، صديقتها وشريكتها الدائمة في التدريبات، وكانت في الدور الثالث من بطولة فرنسا المفتوحة هذا العام.

وتابعت فيكيتش "ستكون مباراة صعبة بالتأكيد. إنها واحدة من أفضل اللاعبات هذا العام".

وأوقفت الكندية بيانكا أندرييسكو الخامسة عشرة مغامرة الاميركية تايلور تاونسند بفوزها عليها 6-1 و4-6 و6-2، لتبلغ ربع النهائي من مشاركتها الاولى، وتلاقي البلجيكية اليز مرتنز الخامسة والعشرين والفائزة على الاميركية كريستي آن بسهولة 6-1 و6-1 لتخسر 16 شوطا فقط في أربع مباريات.

ولم تلتق أندرييسكو (19 عاما)، المتوجة في انديان ويلز وتورونتو هذه السنة قبل معاناتها من الاصابة في كتفها، مرتنز التي بلغت نصف نهائي بطولة استراليا العام الماضي.