قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشف تقرير إعلامي بأن إدارة مانشستر سيتي الإنكليزي باشرت مساعيها لإيجاد مدرب يحل محل مدرب الفريق الحالي الإسباني بيب غوارديولا في حال قرر الرحيل عن النادي عند إنقضاء عقده.

وكشفت صحيفة "الميرور" البريطانية بأن إدارة النادي تعاقدت الشهر الماضي مع المدرب الهولندي جيوفاني فان بروكهوست المدرب السابق لنادي فينورد روتردام الهولندي.

و بررت إدارة النادي هذه الخطوة بأنها تريد منح الفرصة للمدرب الهولندي لاكتساب خبرة وتجربة اكبر ، إلا ان ورود اسمه ضمن قائمة الرواتب ، يؤكد بأن الهدف من التعاقد هو إعداد جيوفاني ليكون على رأس الجهاز الفني عندما تنتهي تجربة الإسباني غوارديولا مع الفريق.

هذا وتريد إدارة مانشستر سيتي ضمان فترة انتقالية سلسة ، حفاظاً على استقرار الفريق ، وتفادي سيناريو مانشستر يونايتد بعد السير فيرغسون وسيناريو أرسنال بعد أرسين فينغر.

وسيسعى بروكهوست خلال منافسات الموسم الجاري في التعرف على النادي من الداخل حتى يندمج و يتأقلم مع اجوائه قبل بداية عمله الرسمي.

وكانت إدارة مانشستر سيتي قد سبق ان قامت بخطوة مماثلة مع الفرنسي باتريك فييرا غير ان جيوفاني فان بروكهوست يمتلك خبرة و تجربة أكبر ، لأنه سبق ان درب في هولندا، كما انه يتمتع بعلاقات جيدة و قوية ، بما فيها علاقته المتميزة مع المدرب غوارديولا ، وكذلك تسيكي بيغيريشتاين و سوريانو فيران لأنه سبق أن تعامل معهم أبان تجربته الاحترافية مع نادي برشلونة الإسباني .

وحقق فان بروكهوست نتائج جيدة مع فريق فينورد روتردام رغم الميزانية المتواضعة التي وضعت تحت تصرفه والراتب السنوي الزهيد الذي كان يتقاضاه ، حيث نجح في إحراز لقب الدوري عام 2017 و كأس هولندا عامي 2016 و 2018.

يشار الى أن مستقل المدرب الإسباني بيب غوارديولا على رأس الجهاز الفني للفريق يبقى مرهوناً بالنتائج التي يحققها ، حيث انه مطالب بالحفاظ على لقب الدوري الممتاز وتحقيق نتيجة افضل من بلوغ الدور الربع النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا من أجل البقاء في منصبه .