قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كشف تقرير إعلامي بأن إدارة نادي بايرن ميونيخ فشلت في التوصل إلى اتفاق نهائي مع المدرب الفرنسي أرسين فينغر ليتولى بموجبه رئاسة الجهاز الفني للفريق خلفا للكرواتي نيكو كوفاتش المُقال من منصبه مؤخراً بسبب تراجع النتائج في بطولة الدوري الألماني ، والتي كان آخرها خسارته التاريخية من انتراخت فرانكفورت بخمسة اهداف لهدف.

ووفقا لما ذكرته صحيفة "ذا صن" البريطانية، فإن كارل هاينز رومنيغيه الرئيس التنفيذي بالنادي البافاري ، قد أجرى مفاوضات مع أرسين فينغر ، لكن هذه المحادثات لم تثمر عن إتفاق بشأن مدة العقد ، ففي الوقت الذي أراد فيه الفني الفرنسي عقداً طويل المدى لا يقل عن ثلاثة اعوام ، فإن البافاريين اقترحوا عقداً يمتد لنهاية الموسم الجاري فقط.

وبحسب المتابعين، فإن إدارة البايرن كانت تريد التعاقد مع فينغر كمدرب مؤقت حتى يتسنى لها الحصول على مهلة كافية لإجراء اتصالات ومفاوضات مع مرشح آخر للتعاقد معه .

يشار الى أن ترشيح أرسين فينغر لخلافة كوفاتش قد جاء لكونه يتواجد دون فريق منذ استقالته من تدريب أرسنال في صيف عام 2018 ، دون إغفال الخبرة والتجربة الكبيرة التي يتمتع بها ، بالإضافة إلى إجادته اللغة الألمانية باعتباره من مواليد إقليم "الألزاس واللورين" .