أنقذ المهاجم الشاب ألبيرتو تشيري فريقه كالياري من السقوط في فخ التعادل أمام ضيفه سمبدوريا وقاده للفوز 4-3 في الوقت بدل الضائع، وذلك في ختام المرحلة الرابعة عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

وسجل تشيري الهدف الرابع الحاسم لفريقه في الدقيقة السادسة من الوقت بدل الضائع بعد أن دخل بديلا قبل ثلاث دقائق فقط، وأعاده الى المركز الرابع برصيد 28 نقطة وبفارق الأهداف عن روما الخامس وتسع نقاط عن إنتر ميلان المتصدر.

أما سمبدوريا الذي تقدم مرتين على مضيفه خلال المباراة (2-صفر و3-1)، فاقترب من الفرق المهددة بالهبوط باحتلاله المركز السابع عشر برصيد 12 نقطة.

وكان سمبدوريا تقدم بداية بهدفين عن طريق لاعبه المخضرم فابيو كوالياريلا من ركلة جزاء (38)، والأورغوياني غاستورن راميريس (52)، قلص بعدها البلجيكي راديا ناينغولان النتيجة إلى 1-2 في الدقيقة 69.

وأعاد كوالياريلا الفارق إلى هدفين مجددا في الدقيقة 70، لكن البرازيلي جواو بيدرو سجل هدفين في ظرف دقيقتين (74 و76) مانحا فريقه التعادل.

وبينما كانت المباراة سائرة نحو نهايتها، خطف تشيري هدف الفوز في الدقيقة السادسة من الوقت بدل عن ضائع بكرة رأسية، مانحا فريقه الفوز الثامن هذا الموسم.

ملخص المباراة: