يستقبل منتخب اسبانيا نظيره الالماني في لقاء ودي على ملعب "واندا ميتروبوليتانو" في العاصمة مدريد يقام في 26 آذار/ مارس 2020، ضمن اطار استعدادات المنتخبين لنهائيات كأس أوروبا 2020، بحسب ما أعلن الاتحادان الاسباني والالماني الخميس.

وكتب منتخب "لا روخا" على موقعه الرسمي قائلا "سيتواجه بطلا العالم خلال اول اختبار للويس أنريكي قبل كأس أوروبا 2020. حددت (المباراة) في 26 آذار/ مارس 2020".

ويخوض مدرب اسبانيا لويس أنريكي أول استحقاق له بعد عودته لتسلم مهامه على رأس "لا روخا" الذي تركه في حزيران/يونيو الماضي بسبب مرض ابنته تشانا التي توفيت لاحقا بعد صراع مع مرض سرطان العظام، قبل ان يعيد الاتحاد الاسباني تسميته في 19 من الشهر الحالي، ويقيل مساعده السابق روبرت مورينو من مهامه بعدما نجح الاخير في قيادة أبطال مونديال 2010 الى النهائيات.

ويحل المنتخب الاسباني الفائز باللقب القاري ثلاث مرات ضمن اطار تحضيراته لكأس أوروبا 2020 التي يستهلها في بلباو، بعد ثلاثة ايام من مباراته أمام ألمانيا ضيفا على هولندا على ملعب "يوهان كرويف أرينا" في أمستردام.

في المقابل أشار الاتحاد الالماني في بيان إلى أن الـ "مانشافت" سيخوض مباراتين "كلاسيكيتين في كرة القدم" في آذار/ مارس، بداية أمام اسبانيا ثم إيطاليا في 31 منه في مدينة نورمبرغ الالمانية.

وصرح فريتس كيلر رئيس الاتحاد الالماني لكرة القدم "نتمنى أن نمنح أفضل تحضير لمنتخبنا الوطني، قبل البطولة الصعبة التي تنتظره. نحن سعداء من هذين المنافسين".

وتلعب المانيا بطلة القارة الاوروبية ثلاث مرات آخرها عام 1996، في المجموعة السادسة والتي اعتبرت "مجموعة الموت" إلى جانب فرنسا والبرتغال.

والتقى منتخبا اسبانيا والمانيا للمرة الاخيرة في آذار/ مارس 2018 في لقاء ودي انتهى بالتعادل 1-1 في مدينة دوسلدورف الالمانية، حيث افتتح رودريغو التسجيل للضيوف وعادل توماس مولر للـ "مانشافت".