قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

انتقد الألماني يورغن كلوب المدير الفني بنادي ليفربول الإنكليزي الطريقة التي تعامل بها مسؤولو الاتحاد الدولي لكرة القدم مع لاعبي الفريق بعد التتويج بلقب كأس العالم للأندية.

وكان ليفربول قد تغلب على فلامينجو البرازيلي في المباراة النهاية بهدف قاتل سجله البرازيلي روبرتو فيرمينو في الشوط الإضافي الثاني ليحرز "الليفر" اللقب العالمي .

وأظهرت اللقطات محاولة كلوب ولاعبي ليفربول الدخول إلى مضمار الملعب للاقتراب من المدرجات والاحتفال مع الجماهير البالغ عددهم 1500 مشجع ، كانوا قد سافروا من ليفربول إلى العاصمة القطرية الدوحة من اجل دعم الفريق ، غير ان ممثلي "الفيفا" منعوهم من ذلك واشاروا للاعبين بالعودة إلى وسط الملعب للاحتفال .

هذا ووصف المدرب الألماني في تصريح لصحيفة "دايلي ميل" البريطانية تصرف مسؤولي "الفيفا" بـ "السخيف والعار" .

يشار الى أن لاعبي ليفربول قد اضطروا الى التعبير عن فرحتهم بأول ألقابهم في مونديال الأندية على أرضية ملعب المباراة ، في وقت جرت العادة ان يقتربوا من المدرجات للاحتفال مع جماهيرهم و اخذ الصور التذكارية .