قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كوبنهاغن : أكد مدرب المنتخب الدنماركي كاسبر هيولماند الجمعة أن فريقه يحمل "سقف أحلام عالياً" في خضم استعداداته لمباراته الأولى في كأس أوروبا 2020 أمام فنلندا، في مسعى لتكرار التتويج غير المتوقع في نسخة 1992.

ويبدأ المنتخب الدنماركي الذي يضم مواهب كثيرة مشواره على ملعب باركن في كوبنهاغن مساء السبت، بعد نحو ثلاثة عقود من فوزه بلقب البطولة التي شارك فيها في اللحظة الأخيرة بعد استبعاد يوغوسلافيا التي كانت غارقة في حرب البلقان.

وعند سؤاله عما إذا كان يعتقد بقدرة تشكيلته على الذهاب بعيداً في البطولة، قال هيولماند (49 عاماً) "نحن مرتاحون ونؤمن بأنفسنا".

وأضاف "نجرؤ على أن يكون سقف أحلامنا عالياً، ولكننا نعلم أيضاً أن هناك دولاً أكبر لديها فرص أفضل للفوز. لذا فإن هدفنا الأول هو التأهل عن المجموعة، وبعد ذلك قد يحدث أي شيء".

وتابع "إنها كرة القدم، وفي مباراة واحدة يمكن أن يحدث كل شيء. لكن أولاً وقبل كل شيء، إنها المباراة الأولى ضد فنلندا وسنبذل قصارى جهدنا لمحاولة الحصول على بداية جيدة. من هناك، كما قلت، يمكن أن يحدث كل شيء".

وأشار هيولماند إلى أنه يعول على الجماهير، إذ سيُسمح بحضور 16 ألف مشجع في المباراة ضد فنلندا، وقد يرتفع العدد إلى 25 ألفاً في المباراتين اللاحقتين أمام بلجيكا وروسيا مع تخفيف الدولة الاسكندينافية للقيود المتعلقة بجائحة كورونا.