قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ساو باولو: عاد أسطورة كرة القدم البرازيلية بيليه البالغ 80 عاماً لفترة وجيزة الجمعة إلى العناية المركزة بعد معاناته من صعوبات في التنفس، بحسب ما أعلن مستشفى أينشتاين في ساو باولو حيث خضع لجراحة مطلع الشهر الجاري.

أعلن المستشفى في بيان "بعد صعوبات في التنفس، تمّ "نقله كاجراء وقائي إلى وحدة العناية المركزة، وبعد استقرار حالته، تم وضع المريض في العناية شبه المركزة". تابع "هو في حالة مستقرة راهناً من ناحية القلب والأوعية الدموية والتنفس".

وكان بيليه قد خضع في 4 أيلول/سبتمبر الجاري في المستشفى عينه، لجراحة لإزالة ورم في القولون، تم اكتشافه خلال فحوص روتينية.

وبقي في العناية المركزة حتى 14 أيلول/سبتمبر قبل نقله إلى غرفة عادية.

وتدهورت صحة بيليه، في السنوات الأخيرة، وأدخل مرات عدة إلى المستشفى، كان آخرها في نيسان/أبريل 2019 في باريس، بسبب التهاب حاد في المسالك البولية.

لدى عودته إلى البرازيل، تمت إزالة حصوات من الكلى.

وعانى بيليه في تشرين الثاني/نوفمبر 2014 من التهاب حاد في المسالك البولية، اضطره لدخول غرفة العناية المركزة وخضع لغسيل الكلى، وسط قلق كبير حول العالم من احتمال وفاة اللاعب الذي يعد من الأبرز على مر التاريخ.

ولدى بيليه كلية واحدة فقط منذ كان لاعباً. وتسبب كسر إحدى الضلوع أثناء احدى المباريات بضرر في كليته اليمنى والتي تمت إزالتها في النهاية.