قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أكَّدت الفنانة التونسيَّة الشَّابَّة، درة، تأييدها لما يقوم به الشَّعب التونسي من أجل توفير حياة أفضل له.


القاهرة: قالت الفنانة التونسيَّة الشَّابَّة، درة، إنَّها تتابع كل ما يحدث في بلدها تونس من إضطراباتٍ وإحتجاجاتٍ، مؤكِّدةً مساندتها لحق الشعب التونسي فيالتَّعبير عن مطالبه المشروعة، وأن يعيش بكرامةٍ، لأنَّ هذه المطالب طبيعيَّة.

وأوضحت درة في تصريح خاص لـquot;إيلافquot;، تعقيبًا منها على ما تشهده تونس من إحتجاجاتٍ منذ أكثر من 20 يومًا، أنَّ المطالبات أخذت أبعادًا أخرى عنيفةً لا تتمناها، لأنَّ العنف يولِّد عنفًا، مشدِّدةً على أنَّ الجميع يجب أن يقف ضد العنف الذي يؤدي إلى سقوط قتلى من المواطنين الأبرياء.

والجدير بالذكر أنَّ آخر أعمال درة التلفزيونيَّة مسلسلا quot;إختفاء سعيد مهرانquot; وquot;العارquot;، اللذان عرضا خلال رمضان الماضي، وحقَّقت من خلالهما نجاحًا كبيرًا.