قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

نفت الفنانة، جيهان فاضل، استدعاءها للتَّحقيق من قبل النيابة العامَّة المصريَّة، على خلفيَّة المصادمات الَّتي وقعت أمام مقر مجلس الوزراء المصري الشَّهر الماضي.


القاهرة:قالت الفنانة جيهان فاضل إنها لا تعرف شيئًا حول ما ذكر عبر مواقع عدة على شبكة الانترنتعن مثولها للتحقيق أمام النيابة بتهمة التحريض على أحداث مجلس الوزراء والمصادمات، التي وقعت في الشهر الماضي، واستمرت على مدار أيام عدة.

وأضافت في تصريح خاص لـquot;إيلافquot; أنها كانت في إجازة قضتها في منطقة العين السخنة، وعادت صباح أمس، ولا تعرف ما إذا كان هناك بلاغ ضدها بتهمة تحريض البلطجية وإمدادهم بالمولوتوف، كما ذكر، أم لا، مؤكدة أنها لم يصلها أي شيء من النيابة حتى مساء أمس.

وأكدت أنها فوجئت بالاتصالات الهاتفية تنهال عليها على خلفية الخبر المنشور حول استدعائها للتحقيق، مشيرة إلى أن الأمر عار تمامًا من الصحة، وأنها لم تعره أي اهتمام.

الجدير بالذكر أن جيهان فاضل شاركت في ثورة 25 يناير منذ بدايتها برفقة زوجها، وأصيبت خلال التظاهرات السلمية يوم 28 يناير، والمعروفة إعلاميًا بجمعة الغضب.