قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من بيروت: صرحت جيلي ريجيف يوشا الباحثة في المركز الطبي الإسرائيلي "شيبا" إنه "بعد أسبوعين من إعطاء الجرعة الرابعة، نرى زيادة جيدة في الأجسام المضادة، أعلى من الجرعة الثالثة، ولكنها ليست عالية بما يكفي ضد أوميكرون".

ونقلت عنها صحيفة "جيروزاليم بوست" أن الجرعة الرابعة من لقاح فايزر ترفع مستوى الأجسام المضادة في الدم، لكنها لا توفر الحماية من الإصابة بمتحور أوميكرون. وذلك وفقاً للدراسة التي أطلقها المركز في 27 كانون الأول/ ديسمبر الماضي بهدف التأكد من سلامة وفعالية الجرعة الرابعة.

وبعد تلقيح حوالي 150 من الموظفين الأصحاء الذين تم تعزيزهم قبل أربعة أشهر على الأقل، تبين أن مستوى الأجسام المضادة قد زاد خمسة أضعاف بعد أسبوع من الجرعة الرابعة.
ووصفت "يوشا" النتيجة بأنها جيدة ولكنها أقل مما كانوا يأملون. لأنها جاءت مماثلة لتلك التي حدثت بعد الجرعة الثالثة وليس أعلى.

والتجربة نفسها تكررت بدراسة مماثلة على جرعة رابعة من لقاح موديرنا لمجموعةٍ أخرى من 150 عامل يتمتعون بصحةٍ جيدة. فتكررت النتيجة نفسها التي تحققت مع جرعة فايز بعد أسبوعٍ من أخذ الحقنة.

وبعد سبعة أيام من التجربة، تأكدت يوشا بأن الجرعة التعزيزية الرابعة غير كافية لمنع الإصابة بعدوى أوميكرون. لكنها، رغم هذه النتائج، دعمت قرار إسرائيل بإعطاء جرعة رابعة لبعض الفئات، معتبرة أن ذلك يخفف من المخاطر ويعزز السلامة العامة.