قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

تستطيع طائرة quot;رسلانquot; قطع مسافة 15700 كيلومتر في طلعة واحدة حاملة ما يزن 150 طنا. وستكون وزارة الدفاع الروسية أول من يشتري الموديل الجديد لأضخم طائرة في العالم

موسكو: تعود روسيا لتنتج أكبر طائرة شحن في العالم وهي quot;ان-124quot; (أو quot;رسلانquot; نسبة إلى بطل إحدى الحكايات الشعبية) أو بالأحرى موديلها الجديد الذي يستطيع قطع مسافة 15700 كيلومتر في طلعة واحدة حاملا ما يزن 150 طنا.
وكانت طائرات رسلان تصنع في مدينة اوليانوفسك الروسية ومدينة كييف الأوكرانية في ثمانينات القرن العشرين. وتسبب تفكك الاتحاد السوفيتي في إيقاف إنتاج هذه الطائرات. وطالما سعت روسيا وأوكرانيا إلى اتفاق لاقتسام حق إنتاج طائرات رسلان، ووافق الطرف الأوكراني على تسليم مصنع quot;افياستارquot; الكائن في مدينة اوليانوفسك كل التراخيص المطلوبة في خريف 2009، فأعلنت إدارة المصنع الروسي عن استئناف إنتاج هذه الطائرات في 24 ديسمبر.

وسرعان ما انهالت الطلبات على مصنع quot;افياستارquot;. وستكون وزارة الدفاع الروسية أول من يشتري الموديل الجديد لأضخم طائرة في العالم. وقد وجه الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف الحكومة الروسية في 10 ديسمبر 2009 بتخصيص الاعتمادات المناسبة لشراء 20 طائرة جديدة من طراز quot;ان-124quot; لحساب وزارة الدفاع الروسية في فترة ما قبل عام 2020.
وحسب تقديرات إدارة المصنع فإن مشروع تصنيع الموديل الجديد لطائرة quot;رسلانquot; الذي قد يبلغ سعر بيعه ما يعادل 200 مليون دولار أمريكي، لن يكون مجديا إلا عندما يبلغ الطلب الابتدائي 40 طائرة.

ويعتزم عدد من شركات الطيران المدني الروسية والأجنبية شراء قرابة 100 طائرة رسلان، ومنها شركة quot;فولغا-دنيبرquot; الروسية التي ترغب اقتناء 71 طائرة رسلان