قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قدم بنحاس والرشتاين وهو الرجل الثاني في الهيئة التمثيلة الرئيسية لمستوطني الضفة الغربية استقالته احتجاجا على المتطرفين.

القدس: اعلن احد قادة المستوطنين اليهود في الضفة الغربية الاثنين استقالته من مهامه، متهما زملاءه بعدم تبني مواقف بعيدة بما يكفي عن المتطرفين. وقدم بنحاس والرشتاين (61 عاما)، الرجل الثاني في quot;مجلس ييشاquot;، الهيئة التمثيلية الرئيسية لمستوطني الضفة الغربية، رسالة استقالته الاثنين الى زملائه.

ويحتج والرشتاين في كتاب الاستقالة، الذي حصلت وكالة فرانس برس على نسخة منه، على quot;صمتquot; زملائه quot;عند تعرض بعض قادتنا لهجماتquot; من قبل المتطرفين. كما عبر عن اسفه لعدم تحركهم في مواجهة التحركات الانتقامية المنهجية للمستوطنين ضد الفلسطينيين والتي يطلق عليها اسم quot;دفع الثمنquot;. وكتب ان quot;صمتنا سينقلب ضدناquot;.

وتقضي سياسة quot;دفع الثمنquot; هذه بمهاجمة اهداف فلسطينية في كل مرة تتخذ فيها السلطات الاسرائيلية اجراءات تعد متعارضة مع الاستيطان. وتكثفت هذه الهجمات بعد اعلان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو وقفا جزئيا لاعمال البناء في مستوطنات الضفة الغربية لمدة ستة اشهر.

وبنحاس والرشتاين هو احد مؤسسي كتلة الايمان، الحركة القومية الدينية التي اطلقت الاستيطان في قلب الضفة الغربية في 1974.