قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو : قال مساعد وزير الداخلية الروسي اركادي يدليف إن 235 من رجال شرطة وجنود وزارة الداخلية لقوا مصرعهم في شمال القوقاز المضطرب في عام 2009.

وقال يدليف إن هناك 686 موظفا بالوزارة اصيبوا خلال عام 2009، وهو عام شهد زيادة حادة في العمليات الارهابية بالمنطقة.

ونقلت وكالة أنباء ريا نوفوستي عن احصائيات صدرت عن الوزارة قائلة إن هناك 544 جريمة ارهابية وقعت خلال عام 2009 من بينها 437 جريمة تم شنها من جمهورية الشيشان و44 من داغستان و41 من انجوشيتيا.

وقد شهدت الجهموريات الواقعة في شمال القوقاز وغالبيتها من المسلمين خاصة الشيشان وداغستان وانجوشيتيا زيادة في العنف المسلح مؤخرا. وفي يوم 6 يناير الجاري، لقي خمسة من رجال الشرطة مصرعهم في تفجير انتحاري وقع فى مدينة ماخاتشكالا عاصمة داغستان.

وبعد هذا الهجوم أصدر الرئيس الروسي ديمتري ميدفيديف أمرا لمكتب الأمن الفيدرالي بتعزيز الأمن في شمال القوقاز وطالب بالقضاء على المسلحين داخل المنطقة.