قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

يتواصل سجنجاسوس أميركيّ في اسرائيل منذ 25 عاما، رغم وجود اتفاق يقضي بعدم سجنه لاكثر من 10 سنوات.

الجاسوس الاميركي جوناثان بولارد

القدس: صرح وزير اسرائيلي سابق مساء الخميس ان الجاسوس الاميركي اليهودي جوناثان بولارد ما زال في السجن منذ 25 عاما على الرغم من اتفاق شفهي مع الاميركيين يقضي بعدم بقائه في السجن اكثر من عشر سنوات.

وقال وزير المتقاعدين السابق رافي ايتان للاذاعة العامة quot;جرى اتفاق شفهي بين اسرائيل والاميركيين يقضي بالا يحكم القضاء على جوناتان بولارد بالسجن اكثر من عشر سنوات وهذا الاتفاق لم يطبقquot;.

وحكم على بولارد المحلل السابق في البحرية الاميركية، بالسجن مدى الحياة. وكان سلم اسرائيل من ايار/مايو 1984 وحتى توقيفه في تشرين الثاني/نوفمبر 1985 الاف الوثائق المصنفة اسرار دفاع حول انشطة تجسس للولايات المتحدة وخصوصا في الدول العربية.

وكان ايتان المسؤول السابق في جهاز الاستخبارات الخارجية الاسرائيلي (الموساد) الضابط الذي كان يتعامل معه بولارد عند توقيفه.

وقال ايتان ان وزير الدفاع الاميركي حينذاك كاسبر واينبرغر اصر على خطورة الوقائع المنسوبة الى بولارد وكان يعتقد انه مسؤول عن توقيف احد عشر عميلا لمكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) في الاتحاد السوفياتي.

واكد ايتان للاذاعة quot;حتى عندما عرفوا ان الامر خطأ ابقى الاميركيون بولارد في السجن لاسباب تخصهمquot;.

ودعا ايتان الرئيس الاميركي باراك اوباما للتدخل من اجل اطلاق سراح بولارد quot;وكسب قلوب الاسرائيليينquot;.

ومنذ توقيف بولارد، طلب رؤساء الوزراء الاسرائيليون المتعاقبون من السلطات الاميركية الافراج عنه من دون جدوى.

وكان الرئيس السابق لوكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي ايه اي) جورج تينيت هدد بالاستقالة في حال اصدر الرئيس السابق بيل كلينتون عفوا عنه بناء على طلب اسرائيل.