قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وصلت وزيرة الخارجية الاميركية الى كازاخستان للمشاركة في قمة لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا.


استانة: وصلت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الثلاثاء الى كازاخستان للمشاركة في قمة لمنظمة الامن والتعاون في اوروبا ومتابعة حملتها التفسيرية حول آلاف البرقيات الدبلوماسية الاميركية التي نشرها موقع ويكيليكس.

وقبيل مغادرة واشنطن قالت وزيرة الخارجية انها ستؤكد لنظرائها على quot;اهمية المناقشات المفتوحة والمنتجة التي اجريناها حتى الان، وعزمها على الاستمرار في العمل معهمquot;.

كما تنوي انتهاز فرصة هذه الزيارة الى الخارج بعد نشر البرقيات لتوضيح الخطوات السياسية التي تنوي اعتمادها ادارة اوباما. وقد وصفت هذه الادارة التسريبات بأنها جريمة واعتبرت انها اعتداء على المجتمع دولي كله.

وستشارك المستشارة الالمانية انغيلا ميركل والرئيس الروسي ديميتري مدفيديف، من بين زعماء آخرين انتقدتهم البرقيات، في قمة منظمة الامن والتعاون في اوروبا التي تعقد في استانة.

وتعقد القمة من دون جدول اعمال. وقد اعتبرها الرئيس الكازاخستاني نور سلطان نزارباييف الذي انتقدت البرقيات ميله الى البذخ قمة تشاور.

واعلن الامين العام لمنظمة الامن والتعاون مارك بيران دو بريشامبو ان هذه القمة، الاولى منذ احد عشر عاما، ستسعى الى quot;تحديد التهديدات والتحديات في مجالات عمل منظمة الامن والتعاون في اوروباquot;.

وسيناقش المندوبون الازمات الاقليمية الكثيرة في دول الاتحاد السوفياتي السابقة.

وتأمل كوريا الجنوبية ايضا في عقد اجتماع على هامش القمة مع الولايات المتحدة وروسيا واليابان، بعد القصف الكوري الشمالي لجزيرة كورية جنوبية الاسبوع الماضي.

وستواصل هيلاري كلينتون رحلتها الخميس بزيارتين وجيزتين الى قيرغيزيا واوزبكيستان، ثم تتوجه الجمعة الى البحرين.