قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حذر العاهل الأردني اليوم من صراعات جديدة يمكن أن تتفاعل في المنطقة.


المنامة: حذر العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني اليوم من صراعات جديدة من الممكن أن تتفاعل في المنطقة بديلا عن تحقيق السلام في الشرق الأوسط بما من شأنه أن يعمق حالة عدم الاستقرار الأمني.

ودعا الملك عبدالله في كلمة له بافتتاح مؤتمر حوار المنامة الى انقاد quot;الجولة الأخيرةquot; للمفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية مشيرا الى أن هذه المفاوضات التي بدأت مؤخرا جرت في جو quot;متشاءمquot; مع صعوبة توحيد الجهود.

وقال ان quot;فشل حل الدولتين والصراع العربي الاسرائيلي سيزيد من المشاكل الأمنية في المنطقة وستتفاعل صراعات جديدة خارج المنطقة ما من شانه أن يهدد مصالح الولايات المتحدة الأميركية وأوروبا وكل المجتمع الدوليquot;.

وأكد ان منطقة الشرق الأوسط لا يمكن أن تعيش في حالة من الأمن والاستقرار الا بحل الصراع العربي الاسرائيلي لافتا الى أن المبادرة العربية تقدم فرصة كبيرة لتحقيق السلام الشامل وليس فقط انهاء الصراع الا أن هذه الفرصة ليست متاحة الى الأبد.

وحمل الملك عبدالله اسرائيل مسؤولية عرقلة المفاوضات الفلسطينية الاسرائيلية بسبب رفضها تمديد تجميد الاستيطان مؤكدا ان بناء المستوطنات يجب أن يتوقف ويعود الجانبان لطاولة المفاوضات لبناء دولة فلسطينية قابلة للحياة.

وأوضح ان quot;حل الدولتين هو الخيار الصحيح لانهاء الصراع العربي الاسرائيليquot; وان المخاطر التي تحيد بالمنطقة جسيمة واستمرار الفشل في التوصل لحل الصراع يؤدي الى تلاشي فرصة السلام.