قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

زيورخ: قدرت مؤسسة (سويس ري) السويسرية المتخصصة في التأمينات التعويضية اليوم خسائرها الناجمة عن زلزال تشيلي الى نحو 500 مليون دولار أمريكي من اجمالي خسائر تتراوح قيمتها ما بين اربعة وسبعة مليارات دولار تسبب فيها الزلزال.
وكان زلزال بلغت شدته 8ر8 درجات على مقياس ريختر قد ضرب تشيلي في 27 فبراير الماضي متسببا في وفاة المئات ومخلفا أثارا مادية فادحة وأضرارا ساحلية تمتد على طول 600 كيلومتر.

وتتوقع الشركة أن يؤدي هذا الزلزال الى مطالبات تعويضية باهظة عن الأضرار في الممتلكات وتعطل الأعمال والتجارة التي كانت مصممة في الأصل لتسهيل الانتعاش الاقتصادي في البلاد.
وقالت الشركة في بيان صادر عنها هنا اليوم أن خسائرها بسبب العاصفة (زينتيا) الأوروبي في الفترة ما بين 26 و 28 فبراير الماضي قد وصلت الى نحو 100 مليون دولار.
يذكر أن مؤسسة (سويس ري) تأسست في زيورخ عام 1863 ومصنفة الثانية عالميا في مجال التأمينات التعويضية وتعمل من خلال مكاتبها في أكثر من 20 بلدا.(