قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أصدر الفاتيكان تعليماته بوجوب إبلاغ السلطات المدنيّة عن أي حالة إعتداء جنسي على القاصرين .

الفاتيكان: نشر الفاتيكان توجيهات حول الإجراءات التي ينبغي اتخاذها في حالات الاعتداء الجنسي على القاصرين من قبل الكهنة، نصت على quot;وجوب إتباع القانون المدني دائما من حيث الإبلاغ عن الجرائم إلى السلطات المختصةquot; حسب النص

وأضاف مجمع العقيدة والإيمان الفاتيكاني في النص الذي نشره الاثنين على الموقع الإلكتروني للكرسي الرسولي أنه quot;في الحالات الأكثر فداحة يمكن للبابا أن يقدم المتهم بشكل مباشر إلى الحالة العلمانية، دون الخوض في إجراءات قانونيةquot;، علما بأنها المرة الأولى يقر فيها الفاتيكان وبوضح تام بضرورة اللجوء إلى السلطات المدنية

ويقرأ في النص أنه quot;في الحالات الخطيرة بالفعل، وعندما تصدر محكمة مدنية حكما على كاهن ما بتهمة الاعتداء الجنسي على الأطفال، أو عند وجود أدلة واضحة، فيمكن لمجمع العقيدة والإيمان أن يختار رفع القضية مباشرة إلى قداسة الباباquot;، والذي بدوره إن أصدر مرسوما بتجريد الكاهن من منصبهquot;، فإن quot;قرارا كهذا يكون نهائيا وغير قابل للاستئنافquot; وفقا للتوجيهات

وأوضح مكتب الصحافة الفاتيكانية أن quot;الخطوط الأولية للتوجيهات الصادرة اليوم، ما هي إلا موجز للإجراءات التنفيذية التي يعود تاريخها إلى عام 2003، والتي لم يعلن عنها أبداquot;، وأردف أنه quot;يمكن لهذه الإجراءات أن تعزى إلى الكاردينال يوزيف راتسنغر، الذي طلب آنذاك من البابا يوحنا بولس الثاني شن هذه حملةquot; على حد قوله