قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


القاهرة:
طلب الرئيس العراقي جلال طالباني اليوم مساعدة جامعة الدول العربية لحل مشكلات بلاده مؤكدا ان هذه المساعدة quot;لا تعد تدخلا في الشؤون الداخلية للعراقquot;.
وقال طالباني خلال لقائه المندوبين الدائمين لدى الجامعة وبحضور أمينها العام عمرو موسى ان العراق يرحب بمشاركة ومساعدة الجامعة لحل الاشكالات والعقد الموجودة بالعراق.

ووصف الانتخابات العامة التي تمت اخيرا في بلاده بأنها quot;نموذجية وجرت بحرية كاملةquot; موضحا ان الحملة الانتخابية كانت شديدة وأحيانا قاسية وصريحة وكانت كل الكتل تملك أجهزتها الاعلامية.
وأضاف quot;ان مكونا أساسيا من مكونات الشعب العراقي كان يتجنب كثير من أبنائه المشاركة في الانتخابات شاركوا هذه المرة بفاعلية وباعداد كبيرة quot; وذلك في اشارة الى السنة العرب.

واكد أن الانتخابات أدت الى نجاح عدة كتل حيث جاءت القائمة العراقية في المرتبة الأولى بعد أن حصلت على 91 مقعدا من اجمالي مقاعد البرلمان البالغ عددها 325 مقعدا موضحا أن القائمة العراقية مؤلفة من 7 كتل.
واضاف ان الكتلة الثانية حصلت على 89 مقعدا وهي ائتلاف دولة القانون ثم الائتلاف الوطني 70 مقعدا والكتلة الكردية 57 مقعدا والتوافق 6 مقاعد ووحدة العراق 4 مقاعد.

واعرب عن فخره بأن كتلة وحدة العراق لم تحصل الا على أربعة مقاعد رغم أن رئيسها هو وزير الداخلية جواد البولاني الذي يسيطر على 600 ألف شرطي.
وكان الرئيس العراقي قام بزيارة الى مقر الأمانة العامة للجامعة حيث التقى موسى وكبار المسؤولين بالجامعة قبل ان يعقد لقاء مع المندوبين الدائمين