قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت المهندسة الكويتية بشاير العواد انها فازت برئاسة جمعية المراة في الهندسة عن المنطقة الثامنة والتابعة للجمعية العالمية لمهندسي الكهرباء والالكترونيات والتي تضم الدول الاوروبية وأفريقيا والشرق الأوسط.
واضافت العواد لوكالة الانباء الكويتية (كونا) ان اختيارها لهذا المنصب تم في الاجتماع ال 94 للجمعية الذي عقد في لاتفيا في منتصف الشهر الجاري لتكون اول كويتية تتولى هذا المنصب .
واوضحت ان هذا المنصب ياتي امتدادا لابداعات المهندسين الكويتيين على المستوى العالمي وبروزهم في المحافل الدولية ومشاركاتهم الفعالة في القضايا التي تهم العالم.
واشارت الى انها وضعت استراتيجية واضحة لها في سعيها الى تطوير دور المرأة المهندسة في مجالات الهندسة المختلفة على مستوى العالم والسعي الى تسليط الضوء على الانجازات والابداعات لابراز دور المرأة في مجالات الهندسة والعلوم من خلال الجوائز وتكريم اصحاب هذه الانجازات للتشجيع على استمرارية الابداع.
وعن اجتماع الجمعية اوضحت العواد ان الاحتفالية شهدت التعريف باصحاب المناصب القيادية الجديدة حيث عرضت مسيرة وانجازات فرع الكويت كأفضل فرع في تقديم الخدمات والانشطة مشيرة الى ان المجتمعين دعوا الى الاقتداء بالكويت في هذا المجال الحيوي.
وعن الجمعية قالت انها تاسست في العام 1884 كمنظمة مهنية عالمية ويبلغ عدد منتسبيها نحو 375 الف عضو وعضوة يمثلون 160 دولة ما يجعلها من اكبر المنظمات الهندسية في العالم.
وقالت ان جمعية المرأة تعتبر من اكبر المنظمات المهنية الدولية وتهدف الى تعزيز دور المرأة في مجالات الهندسة والعلوم والعمل على تشجيعها وتمكينها في جميع أنحاء العالم ليتميزن ويشاركن ويبدعن في مجالات الهندسة والعلوم .
يذكر ان العواد تولت رئاسة لجنة المهندسات على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي في عام 2008 وحصلت على الجائزة الشرفية للمرأة من الجمعية الأم القائم مقرها في امريكا في سنة 2007.