قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: قال الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد quot;إن عشرة ملايين إيراني يعيشون بالقرب من مفاعل بوشهر النووي وأن الحوادث أمراٌ وارداًquot;، لكنه أكد أن هناك معايير عالية للسلامة والأمان.‫

وفي حديث مع قناة الآن في ذكرى رحيل الإمام الخميني اكد احمدي نجاد ان لا علاقة بين الواقع الاقتصادي في البلاد والمسألة النووية. وتناول اللقاء، الذي يعرض الجمعة في تمام الساعة 8:00 مساءً بتوقيت المملكة العربية السعودية، الشأن الخارجي وعلاقات إيران الدولية والعزلة التي تواجهها من قبل الإتحاد الأوروبي والولايات المتحدة وموضوع العقوباتquot;، حيث قال احمدي نجاد إن إيران quot;ليست بحاجة إلى الدول التي تنضوي تحت اللواء الأميركيquot;.

كما تحدث أحمدي نجاد خلال اللقاء عن حياته الخاصة حيث تحدث عن زوجته وحياته العائلية وحبه للشعر والأدب.