قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

انقرة:اعلنت السلطات التركية الاربعاء ان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون سيقوم الاسبوع المقبل بزيارة لتركيا تستغرق يومين، لاجراء محادثات تتمحور حول انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي.
وخلال هذه الزيارة في 26 و27 تموز/يوليو، سيبحث كاميرون مع نظيره التركي رجب طيب اردوغان في العلاقات الثنائية ومسائل اقليمية ودولية وعملية انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي التي لا تحرز الا تقدما بطيئا، كما جاء في بيان لمكتب اردوغان.

وسيوقع الطرفان نسخة محدثة من وثيقة الشراكة الاستراتيجية التي تحدد اهداف تعزيز التعاون الثنائي. وقد وقعت هذه الوثيقة للمرة الاولى في 2007 خلال زيارة لاردوغان الى لندن.
وسيرافق كاميرون وزير الخارجية وليام هيغ.

وتدعم بريطانيا جهود تركيا لدخول الاتحاد الاوروبي. لكن هذه الجهود تباطأت بسبب معارضة فرنسا والمانيا انضمام تركيا الكامل وجراء المسألة القبرصية.
وقد عرقل رفض تركيا فتح مرافئها ومطاراتها امام سفن جمهورية قبرص التي لا تعترف بها انقرة رغم انها عضو في الاتحاد الاوروبي، جزءا من عملية الانضمام.

وسعت تركيا مرارا للحصول على دعم بريطانيا في هذا الموضوع، باعتبارها القوة الاستعمارية السابقة في الجزيرة.