قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلن وزير الخارجية الألماني غويدو فيسترفيلله قبوله الدعوة الموجهة إليه بزيارة قطاع غزة صحبة عدد من زملاءه الأوروبيين.

برلين: أعلن وزير الخارجية ونائب المستشارة الألماني الاتحادي غويدو فيسترفيلله قبوله الدعوة الموجهة إليه بزيارة قطاع غزة صحبة عدد من زملاءه الأوروبيين، وفي مقدمتهم الايطالي فرانكو فراتيني.

وأوضح رئيس الدبلوماسية الألمانية في تصريحات اليوم quot;إن اسرائيل بدأت تغير سياستها في قطاع غزةquot; وأضاف مشيراً إلى ما رأى أنه تخفيف للحصار المفروض على غزة quot;حينما يفكر المرء في ما تقوم به حكومة اسرائيل وماتتحمله بالتالي على صعيد السياسة الداخلية، فلا يمكن لهذا التوجه إلا أن يلقى الترحيبquot; حسب تعبيره .

وأكد نائب المستشارة أنه ونظيره الايطالي فرانكو فراتيني quot;نعتبر المبادرة بأنها ايجابية، وأضاف quot;سأسعى إلى تلبية الدعوة مع تحديد الموعد في وقت لاحقquot; على حد قوله.

واعتبر زعيم الحزب الديمقراطي الحر، أن هناك quot;تطور جيد للغايةquot; في سياسة اسرائيل ازاء قطاع غزة، وأضاف quot;علينا أن نتذكر بأن أوروبا أيضا لعبت دوراً مهماًquot; على هذا الصعيد.

وفي معرض تعليقه على رفض الحكومة الاسرائيلية في وقت سابق من الشهر الجاري السماح لوزير التنمية الألماني الاتحادي ديريك نيبيل بزيارة قطاع غزة مما أثار في حينه بعض القلق في برلين، رأى الوزير فيسترفيلله أن quot;اسرائيل تبدو في الوقت الحاضر متجهة نحو تسريع لوتيرة فتح قطاع غزة بشكل أكبرquot; حسب تعبيره.