قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

افرجت السلطات التركية عن احدات اكراد حوكموا بسبب رشق الشرطة بالحجارة خلال تظاهرات.

أنقرة: بدأت السلطات التركية بالافراج عن اطفال اكراد بعضهم معتقل منذ عدة سنوات لانهم رشقوا الشرطة بالحجارة، بعد اعتماد قانون جديد يامر بالعفو عن الاحداث المسجونين ويعيق اصدار احكام بحق الاطفال الموقوفين خلال التظاهرات.

وقالت وكالة انباء الاناضول التركية ان الافراج شمل خمسة اطفال تراوح اعمارهم بين 15 و18 عاما في ماردين، واثنين في مرسين، وثمانية في اضنة.

وكان البرلمان التركي صوت على القانون الجديد الخميس واصبح ساري المفعول الاحد. والهدف من القانون اصلاح القانون السابق الذي اتاح اصدار مئات الاحكام بالسجن بحق فتية بعضهم في سن 12 عاما، ما اثار احتجاج منظمات الدفاع عن حقوق الانسان.

وقال النائب الكردي الاصل بنجي يلدز الاسبوع الماضي انه يتوقع الافراج عن نحو 190 قاصرا في السجون، والعفو عن الاف اخرين تجري محاكمتهم.

وتتكرر مشاهد قيام اطفال برشق الشرطة بالحجارة خلال التظاهرات التي ينظمها الاكراد في جنوب شرق البلاد دعما لحزب العمال الكردستاني المسلح الذي تحاربه انقرة.

ومثل نحو 2500 فتى تراوح اعمارهم بين 12 و18 عاما امام المحاكم بين عامي 2006 و2008 في تركيا بموجب قانون مكافحة الارهاب، وفق وزارة العدل.

وينص القانون الجديد على الحاق الاطفال الذين يتم توقيفهم لمشاركتهم في تظاهرات غير مرخصة ببرامج تاهيل. كما يلغي المواد التي كانت تجيز محاكمة الاحداث امام محاكم البالغين.