قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: ندد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو quot;بكراهية اسرائيلquot; بينما يستعد الاسرائيليون ليلة الاحد للاحتفال بذكرى المحرقة التي طالت ستة ملايين يهودي كانوا ضحية ابادة جماعية ارتكبتها المانيا النازية خلال الحرب العالمية الثانية.

وقال نتانياهو قبل الجلسة الاسبوعية لحكومته quot;لم يتم الاستفادة من دروس المحرقة، ولا تزال كراهية اليهود تحتل العالم، وتتجدد معاداة السامية ويتم تضخيمها وكراهية اليهود الان هي في دولتهم وحقهم في الوجودquot;.

وستقام فعاليات احياء هذه الذكرى في معهد ياد فاشيم في القدس المخصص لذكرى المحرقة بمشاركة الرئيس الاسرائيلي شمعون بيريز ونتانياهو بالاضافة الى العديد من الشخصيات وممثلي السلك الدبلوماسي.

وفي كل عام، يتوقف الاسرائيليون في اليوم التالي لمدة دقيقتين في الساعة العاشرة بالتوقيت المحلي (السابعة بتوقيت غرينتش) بينما تطلق صفارات الانذار في كل اسرائيل.

ووفقا لارقام نشرتها الصحف الاسرائيلية الاحد فيوجد 204 الف ناج من المحرقة اغلبهم في العقد الثامن من العمر، وقد توفي 12800 منهم العام الماضي.