قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت: قررت المحكمة الدستورية في الكويت اليوم الأحد إرجاء النظر في 8 طعون انتخابية، حول نتائج الانتخابات البرلمانية ومرسوم الصوت الواحد، إلى فبراير/ شباط المقبل، فيما حجزت طعنًا آخر للحكم في 20 من الشهر الجاري.

يأتي هذا الحكم قبل ساعات من انطلاق مسيرة quot;كرامة وطن 6quot;، التي أعلنت عنها المعارضة تعبيرًا عن رفضها للبرلمان الجديد، الذي جرى انتخابه وفق قانون مرسوم الصوت الواحد.

وأفادت وسائل إعلام محلية كويتية، أن المحكمة قررت تأجيل النظر بالطعون الثمانية للاطلاع والرد، فيما حجزت الطعن التاسع للحكم.

وحددت المحكمة الدستورية خمس جلسات للنظر في الطعون على مرسوم الصوت الواحد والطعون الانتخابية، والتي يبلغ عددها 55 طعناً، بدأتها بجلسة اليوم المخصصة للنظر في طعون الدائرة الانتخابية الأولى.

وتنظر المحكمة في طعون الدائرة الانتخابية الثانية الثلاثاء المقبل، والثالثة الخميس، بينما حددت للدائرتين الرابعة والخامسة جلستي الأحد والثلاثاء 20 و22 يناير/ كانون الثاني الجاري على الترتيب.

وتطالب المعارضة السلطات بضرورة سحب مرسوم الصوت الواحد الذى صدر أخيرا، وحل مجلس الأمة الحالي، الذي تشكل وفق انتخابات جرت بناءً على المرسوم موضع الخلاف، والذي افتتح دور الانعقاد الجديد له 16 ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

ومن المقرر أن تنطلق مساء اليوم مسيرة احتجاجية من منطقة quot;صباح الناصرquot; التابعة لمحافظة الفروانية التي تقع على الحدود الجنوبية للعاصمة الكويت. وتعد المسيرة هي السادسة ضمن فعاليات احتجاجية تنظمها المعارضة؛ احتجاجًا على البرلمان الجديد الذي انتخب وفق قانون ترفضه.

تكتسب مسيرة اليوم اهتماماً استثنائياً لكونها تنطلق من منطقة صباح الناصر، التي شهدت احتكاكات دامية في مسيرات سابقة بين المشاركين ورجال الأمن.

وفي وقت سابق حذرت مصادر أمنية من أن المواجهة هذه المرة قد تكون غير مسبوقة ومروّعة، مشيرة إلى ان laquo;الداخليةraquo; لن تتهاون مطلقًا مع أية مسيرات غير مرخّصة في أي مكان وزمان.

لكن وسائل إعلام محلية نقلت اليوم عن مصدر أمني أن وزارة الداخلية تراجعت عن خيار المواجهة، وتم الاتفاق على استبعاد تدخل القوات الخاصة بمسيرة صباح الناصر.