قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روما: أكدت وزارة الخارجية الإيطالية اليوم موقفها من ضرورة تسريع الحل السياسي في سوريا بخروج الرئيس بشار الأسد من المشهد السياسي.

وعشية اجتماع وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي يوم الاثنين القادم في بروكسل، أشارت الخارجية الإيطالية إلى اتجاه أوروبا لتجديد العقوبات على نظام الأسد، مع الرفع الجزئي لحظر تسليح المعارضة السورية، وضرورة دعم المجتمع الدولي للإئتلاف الوطني السوري المعارض، إلى جانب توسيع المساعدات الإنسانية للشعب السوري.