قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيودلهي: توجه دبلوماسي اميركي في الهند السبت الى الولايات المتحدة بعدما طردته نيودلهي في اجراء عقابي في غمرة الازمة الدبلوماسية المحدودة التي اثارها اعتقال دبلوماسية هندية في نيويورك لفترة قصيرة.
وركزت الصحافة الهندية السبت على عملية الطرد هذه ونشرت صورا للدبلوماسية الهندية ديفياني خوبراغادي لدى وصولها مساء الجمعة الى نيودلهي.
وقالت الدبلوماسية (39 عاما) وهي تؤدي التحية الهندية التقليدية بجمع راحتي يديها quot;انا ممتنة حقا لدعمكم. ان حكومتي ومحامي سيتحدثون باسميquot;.
وبعدما طلبت الحكومة الهندية من الولايات المتحدة استدعاء احد الدبلوماسيين من سفارتها في نيودلهي، عنونت صحيفة دايلي ميل quot;الهند ترد بطرد دبلوماسيquot; فيما كتبت صحيفة انديان اكسبرس quot;دلهي تثأر عبر عملية طردquot;.
واثار الاعتقال والتفتيش الجسدي للقنصل العام المساعدة ديفياني خوبراغادي في 12 كانون الاول/ديسمبر، للاشتباه بانها كذبت بشأن الوضع القانوني لخادمتها الهندية سانجيتا ريتشاردز، غضب السلطات الهندية التي اعتبرت هذا التصرف مسيئا.
وبعد اكثر من شهر من التوتر، تم توجيه الاتهام للقنصل الخميس بتزوير تأشيرة عمل والكذب الا انها كانت حصلت قبيل ذلك على حصانة دبلوماسية كاملة تسمح لها بالعودة الى بلادها.
من ناحيتها، اعلنت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية جينفير بساكي الجمعة quot;نعرب عن اسفنا العميق لكون الحكومة الهندية اعتبرت انه من الضروري طرد دبلوماسييناquot;. واضافت quot;نريد ان نتقدم بعلاقاتنا وان ننسى هذه القضية الصعبة ونأمل ان يساعدنا الهنود على ذلكquot;.