قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعلن وزير الدفاع الاميركي السابق روبير غيتس ان فرض عقوبات جديدة على ايران من قبل الكونغرس الاميركي في وقت تجري فيه مفاوضات حول برنامجها النووي من شأنها ان quot;تقتلquot; افاق اي اتفاق مع طهران.

وقال غيتس الذي كان وزيرا للدفاع من 2006 الى 2011 وهو شخصية محترمة من قبل مجمل الطبقة السياسية الاميركية، ان quot;الرئيس (باراك اوباما) على حق بشكل مطلق في الاعتراض على فرض عقوبات اضافية الانquot; مضيفا ان quot;التصويت على عقوبات جديدة الان من شأنه ان يقتل اي اتفاقquot;.

واوضح خلال لقاء نظمته صحيفة بوليتيكو في اطار جولة يقوم بها للترويج لمذكراته quot;اصعب من هذا الذي يظهر للناس، ما نحن ربما نشهده هو نجاح العقوباتquot; التي طبقت والتي ادت الى حمل الايرانيين الى طالوة المفاوضات.

واعتبر ان المنحدر سريع للتوصل الى اتفاق. واعتبر ايضا انه يتوجب على الادارة الاميركية ان تأخذ quot;موقفا رسمياquot; في حال الفشل بان تفرض عقوبات اقسى.

واضاف quot;قد يكون هذا الامر مفيداquot; في المحادثات مع طهران.

وزار غيتس خلال النهار البنتاغون لتوقيع مذكراته التي صدرت الاثنين.