قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بينما يتراشق أنصار شفيق ومرسى صواريخ الكلمات...يعيش المواطن المصرى مترقب حال غده... هل سيصبح أفضل من أمسه؟

بينما يصيح معسكر الإخوان ومن على شاكلته.. أن شفيق فلول وأنه من بقايا النظامالسابق.... نتفاجئ بتصريحات رموز الوطن الصاروخية مثل: quot; لم يعد أمامناغير أحمد شفيق ومرسى. مرسى ؟ كيف اختار مرشحاً لم تثق فيه جماعته بالدرجة الأولى فرشحته بديلاً للشاطر إذا تعذر ترشيحه quot; احمد رجب quot;.

أتعجب جداً عندما يطالب الإخوان بمحمد مرسى quot; رغبة أولى quot; رغم أنهم أنفسهمعدوه quot; رغبة ثانية quot; أحمد المسلمانى.

بينما يتطاحن الجميع لكسب ود الناخب بكلمات ووعود ربما لن يتمكنوامن الوفاءبها.. يحدد الناخب لمن سيعطى صوته مرسى أم شفيق... وبعد تأمل الوضع برمتهيتأكد لنا أن هناك عدداً كبيراًمن المصريين سيعزف عن مرشح الإخوان ويرشحون شفيقوهم:

العاملون بالحقل السياحى....مايقرب من 9 ملايين أسرة مصرية تعتمد على السياحةبالطبع سيعطون صوتهم لمن يؤمن لهم مستقبل أبنائهم فتصريحات الإسلاميين ضربتالسياحة فى مقتل وركزوا اهتمامهم على المايوه البكينى واللباس الشرعى.
بالطبع هؤلاء التسعة ملايين سيصوتون لشفيق.

رجال الفن والإعلام المصدومون من تصريحات مرسى وجماعة الاخوان عن الفن ومرجعيتهليصبح له مقاييس شرعية... سيصوتون لشفيق لضمان حرية الابداع.

شباب الثورة الأذكياء الذين تعلموا من أنانية الاخوان حينما تخلوا عنهم فيمفاوضاتهم مع عمر سليمان إبان تساقط إخوانهم فى التحرير....وترك الاخون لهم فىميدان التحرير وشارع محمد محمود أمام القناصة تضربهم فى صدورهم وأعينهم ثمنعتهم لهم بالحثالة و البلطجية..... هؤلاء بكل تأكيد لن يصوتوا لمرسى...

اليبراليون الحالمون بالدولة المدنية القابلون التعددية والاختلاف سيصوتونلشفيق..خاصة بعد تصريحات مرسى :quot; سندوس الفلول بالجزمquot; فى عنصرية رافضةللآخر حتى لوبلغ تعدادهم ستة ملايين نسمة.

العاملون بالبنوك ورجال الاقتصاد سيصوتون لمرسى لان التصويت لشفيق سوف يغلقأماهم طرق الاستثمارويصيب بنوكهم بالكساد.

الحرفيون كالعاميلن فى سوق الذهب الذين سيشل اقتصادهم في مجال السياحةسيهربون إلى شفيق خوفاً من الدولة الدينية التى يسعى مرسى لارسائها...

بالطبع سيفكر كل مصرى فى مواقف الندالة والخسة التى تميز بها الإخوان ليس ضدهمفقط بل ضد كل من عارضهم واختلف معهم ولو كان منهم سابقاً.... بكل تأكيد هو يدرك إلى من سيصوت..ولن يعطي صوته إلى من اتخذ الدين مطية للوثوب على الحكم.... فكل مصرى يفكر فى رغيف خبزه سوف يعزف عن التصويت لمرسى الذى لم يكن موضعثقة جماعته اولا.


[email protected]