قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: اعلن الرئيس الافغاني حميد كرزاي السبت عن استعدادات جارية لاستعادة اقليم سيطرت عليه حركة طالبان هذا الاسبوع بسبب ضعف قوات الشرطة.
من جهته، تحدث حاكم اقليم باكوا في اقليم فرح الغربي يحيى رياض عن تعزيز القوات في المنطقة، مشيرا الى عملية وشيكة ضد المتمردين.
وقد سيطر عناصر حركة طالبان مساء الخميس بعد معارك ضارية على اقليم باكوا الذي تجتازه طريق استراتيجية تربط جنوب افغانستان بغربها. وكانوا سيطروا مساء الاثنين على اقليم غوليسان المجاور.
وقال كرزاي في ندوة صحافية في مناسبة الزيارة التي تقوم بها المستشارة الالمانية انغيلا ميركل، quot;هذا مصدر قلق كبيرquot;.
واضاف quot;ثمة استعدادات جارية لتحرير الاقليم من طالبانquot;، مشيرا الى باكوا الذي سجل فيه نشاطات كثيفة لحركة طالبان في الاشهر الاخيرة.
وقد سيطر المتمردون حتى الان على بضعة اقاليم في افغانستان، لكنهم لم يستطيعوا حتى الان الاحتفاظ سوى بواحد منها، وهو اقليم موسى قلعة في منطقة هلمند الجنوبية.
واكد الرئيس الافغاني ان السبب الذي مكن المتمردين من دخول هذه الاقاليم quot;واضحquot; وهو quot;ضعف القوات الافغانية والنقص في الرجالquot;.
وتقوم القوات الدولية بتدريب الجيش والشرطة الافغانيين اللذين ضعفا كثيرا جراء عقود من الحرب الاهلية.
واعلن كرزاي ان الحل للفوضى الامنية يكمن في تطوير التدريب وتجهيز قوات الامن الافغانية بعتاد افضل.