قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بريشتينا- بروكسل: اعلن الامين العام لحلف شمال الاطلسي ياب دي هوب شيفر الاثنين انه يريد استخدام تعاونه مع صربيا quot;الى اقصى حدquot; في اطار الشراكة من اجل السلام، وذلك لمساعدتها في تجاوز quot;احباطهاquot; بعد اعلان استقلال كوسوفو.

وقال دي هوب شيفر اثر لقاء مع كبير دبلوماسيي الاتحاد الاوروبي خصص لموضوع كوسوفو quot;بصفتي امينا عاما للحلف الاطلسي، انا مستعد لرؤية كيفية استخدام علاقتنا في اطار الشراكة من اجل السلام مع صربيا الى اقصى حدquot;.لكنه لم يعط اي مثال ملموس لما يمكن ان يضيفه الحلف الاطلسي الى تعاونه الراهن مع صربيا، مكتفيا بالقول انه quot;اول من يتفهم احباطهاquot;، لافتا الى انها quot;لاعب بالغ الاهميةquot; في المنطقة.

وشدد على ان مجمل علاقات الحلف الاطلسي مع البلقان ستكون في صلب المحادثات خلال قمة الحلف بداية نيسان/ابريل في بوخارست. وتأمل ثلاث دول في المنطقة هي البانيا وكرواتيا ومقدونيا ان تدعى في المناسبة الى الانضمام للحلف.واضاف دي هوب شيفر ان quot;علاقة الحلف الاطلسي مع هذه المنطقة مهمة، بما فيها علاقته مع صربياquot;.

ووقعت صربيا اتفاق شراكة من اجل السلام مع الحلف الاطلسي خلال قمته الاخيرة في ريغا في تشرين الثاني/نوفمبر 2006.ويحدد هذا الاتفاق اطارا اول للشراكة مع الدول التي ترغب في الانضمام الى الحلف.

ميدانيا، اصيب عشرة من عناصر شرطة كوسوفو بجروح الاثنين حين هاجم نحو 150 من قدامى الجيش الصربي الشرطة عند الحدود بين كوسوفو وصربيا احتجاجا على استقلال الاقليم الصربي.وقالت الشرطة في بيان ان عناصرها اصيبوا جراء رشقهم بالحجارة والزجاجات والقطع المعدنية، مضيفة انها اضطرت الى استخدام الغاز المسيل للدموع لتفريق الحشد.

واوضح المتحدث باسم الشرطة فيتون ايلشاني ان عناصر من قوة السلام التابعة للحلف الاطلسي في كوسوفو انتشروا في جوار مركز الشرطة لصد المتظاهرين، لافتا الى ان الحادث وقع عند مركز حدودي يبعد 35 كلم شمال شرق بريشتينا.

وقال قائد الجنود السابقين ديجان ميلوشيفيتش ان المتظاهرين ظلوا قرب المركز الحدودي.