قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: أجرى الملك عبدالله الثاني اليوم مباحثات في العاصمة الفرنسية باريس مع الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي تناولت العلاقات بين البلدين والمستجدات في منطقة الشرق الأوسط والدور الفرنسي في دعم جهود تحقيق السلام في المنطقة.

وأكد الملك عبدالله، خلال مأدبة العشاء التي أقامها الرئيس الفرنسي وعقيلته تكريما للملك والملكة رانيا العبدالله، أهمية استغلال عامل الوقت وعدم إضاعة المزيد من الفرص لتحقيق السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين إستنادا لصيغة حل الدولتين. كما تناول اللقاء سبل دعم السلطة الوطنية الفلسطينية في جهودها لتعزيز عمل المؤسسات الفلسطينية وتحسين الأوضاع المعيشية للشعب الفلسطيني.

وحول لبنان، جدد الملك عبدالله دعم الأردن لجميع الجهود الرامية لتحقيق الوفاق اللبناني وانتخاب رئيس جديد للبلاد ينهي الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد، مشيرا في هذا الإطار إلى مبادرة الجامعة العربية والجهود التي يقودها الأمين العام للجامعة عمرو موسى. وحول العلاقات بين البلدين، أشاد الملك عبدالله بمستوى هذه العلاقات، معربا عن تقديره للجهود الفرنسية في دعم الأردن لتخفيف أعباء مديونيته لنادي باريس وبالدعم الفرنسي لجهود المملكة في مجال تنويع مصادر الطاقة.