قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول- اعلنت مفوضة الامم المتحدة العليا لحقوق الانسان ماري روبنسون ان مخازن المساعدات الانسانية نهبت في كابول اثناء دخول قوات المعارضة الى العاصمة الافغانية الثلاثاء بعد ان انسحبت منها طالبان.
&وقالت روبنسون للصحافيين اثناء زيارتها الى نيودلهي "سبق ووردت معلومات حول نهب المساعدات الانسانية ونخشى ان تزداد الحالة سوءا. وفي ذلك ماساة شاملة للسكان المدنيين".
&كما اعربت عن قلقها على مصير العاملين المحليين في المنظمات الانسانية. وقد غادر الموظفون الاجانب افغانستان بعد اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر في نيويورك وواشنطن. غير ان روبنسون ابدت تحفظا بخصوص قوات تحالف الشمال التي استولت على كابول صباح اليوم الثلاثاء. وقالت المفوضة العليا "ان ماضي بعض قادة تحالف الشمال مثقل بانتهاكات حقوق الانسان".
وكانت الامم المتحدة اعلنت ان مستودعاتها ومخازن الاغذية التابعة لها نهبت على يد عناصر طالبان في الاسابيع الاخيرة عقب اطلاق الحملة العسكرية الاميركية في 7 تشرين الاول/اكتوبر. واشار صرافون الى سرقة ملايين الدولارات اليوم الثلاثاء من سوق الصرافة الرئيسي في كابول اثناء مغادرة عناصر ميليشيا طالبان ودخول مقاتلي تحالف الشمال اليها.