قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أربيل: حصل فيلم المخرج الكردي السوري مانو خليل quot;طعم العسلquot; على الجائزة الأولى في مهرجان السينما الوطنية السويسرية وهو مهرجان سولوثورن للسينما لعام 2013. وقال مانو خليل في تصريح لموقع إيلاف، أن فیلمه الذي نال جائزە سولوثورن السويسرية quot;سيعرض على شاشات السينما في الاشهر القادمة، وهو من إنتاج شركة فرام فيلم، وهو إنتاج دولي سويسري، الماني وفرنسي مشترك، حيث أنتج بمشاركة قناة تلفزيون ارتي الفرنسي الالماني وقناة التلفزيون السويسري. وذكر أن جائزة مهرجان السينما الوطنية في سولوثورن quot;هي أكبر جائزة تقدم لاي فيلم في سويسراquot;.
وأضاف أن فيلمه طويل ومدته 107 دقائق، مصور على الهاي دفينشن ويعرض من خلال نظام السينما العالمي الجديد (DSB) وهو باللغتين الكردية والالمانية، مشيرا إلى أن الفيلم يتحدث عن quot;حياة مربي نحل كردي من كردستان تركيا، فقد كل شيء في اتون الحرب الدائرة في كردستان تركيا بعد أن كان واحدا من أكبر منتجي النحل في تركيا وكردستان ليخسر ليس فقط نحله وأملاكه بل زوجته وأطفاله ويصبح مطاردا في الجبال الى أن يصل به الحظ الى سويسرا كلاجئ ويبدأ من جديد بتربية النحل، ولكنهذه المرة في جبال الالب.
وأفاد مانو إن لجنة التحكيم عللت لإعطاء الجائزة الكبرى للفيلم لبعض الاسباب منها، quot;بالرغم من كل المأسي التي اصابت الشخصية الرئيسية في الفيلم، فانه يملك طاقة مذهلة من التفاؤل والايجابية بدون أن يصبح بمثابة محكمه تصدر الحكم على من هو الظالم ومن هو المظلوم، المعتدي والضحية، بل على العكس ان نظرة الفيلم المليئة بالانسانيهة وحب الحياة هو الموضوع الاساسي في هذا الفيلم وحبكتة الدراميةquot;. مضيفا أن الفيلم quot;يمتلك قدرة هائلة على حب الانسان للإنسان والتفاؤل، والتعايش المشترك والاحترام المتبادل بين البشر، حيث تختفي من بين ثنايا الفيلم أي رغبة أو إحساس بالحقد او الضغينة والثأر، إنه فيلم عن الحب والتسامحquot;.
ومانو خليل من مواليد كردستان سوريا، بدأ بدراسة التاريخ والحقوق في جامعة دمشق وفي العام 1986 انتقل إلى تشيكوسلوفاكيا السابقة ودرس الإخراج بتركيز على الأفلام الروائية السينمائية ليتخرج عام 1993 بدرجة امتياز وحصل على رسالة الماجستير في الاخراج السينمائي و التلفزيوني. عمل في التلفزيون التشيكوسلوفاكي كمخرج، حتى تم تقسيم تشيكوسلوفاكيا، واستمر بعد التقسيم في العمل في التلفزيون السلوفاكي. ما بين العامين 1990 ـ 1996 شارك في العديد من الأعمال الدرامية كممثل ولكنه بعد تخرجه ومنذ العام 1994 و إلى اليوم صور أكثر من الف ريبورتاج تلفزيوني أو فيلم اعلاني. كان يقوم بإخراج برنامج في التلفزيون السويسري لمدة خمس سنوات يدعى بارتي بيوبل و يشارك في تصوير برنامج اخر هو كلانز و كلوريا. الآن متفرغ بشكل تام للسينما و التلفزيون حيث يمارس العمل السينمائي كمخرج منتج ومدير تصوير مستقل لأفلام وثائقيه وروائية
مانو مقيم منذ العام 1996 في سويسرا، وأخرج حتى الآن 14 فيلماً، كان آخرها فيلمي الأنفال (2005) ودايفيد توليهلدان (2006) وزنزانتي، بيتي (2009)، جنان عدن (2011) وطعم العسل (2010).
أفلام مانو خليل تنتج وتمول حصريا من قنوات التلفزة الأوروبية التي تعرض تلك الأفلام أيضا ونال العديد من الجوائز في سويسرا و خارجه.