قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: قال رئيس وزراء الصين ون جيا باو الاثنين في تصريحات تصالحية إن اجتماعاً على مستوى عال بين الصين والولايات المتحدة في مايو/ أيار سيكون quot;مهماً للغايةquot; لمعالجة المشكلات القائمة بين الدولتين. أدلى ون بالتصريحات خلال اجتماع مع رؤساء شركات أجنبية في بكين اليوم الاثنين، وأبلغهم أنه لا يريد quot;حروباً بسبب التجارة والعملاتquot;.

وأضاف أن quot;حواراً استراتيجياً واقتصادياًquot; بين مسؤولين كبار من واشنطن وبكين يجري في مايو، سيكون بمثابة منتدى مهم لمعالجة المشكلات بين القوتين.

وأوضحت لقطات للاجتماع وزّعت على مؤسسات الأنباء الاجنبية رئيس وزراء الصين وهو يبلغ رؤساء الشركات أن quot;الحوار في مايو سيكون ذا أهمية كبيرة. إنه فرصة لحل المشكلات بين الصين والولايات المتحدة، وبالتالي نأخذه على محمل الجدquot;.

وتعكر صفو العلاقات بين بكين وواشنطن في الشهور الأخيرة، بسبب قضايا حقوق الإنسان والقيود التي تفرضها الصين على الانترنت ومبيعات الأسلحة الأميركية لتايوان، وزادت الأمور سوءاً، مع تنامي غضب واشنطن من القيود التي تفرضها الصين على عملتها اليوان، والذي يقول منتقدون إن بكين تبقيه عند مستوى منخفض لدرجة تمنح البضائع الصينية ميزة غير عادلة.

وتعتبر تعليقات ون بمثابة تهدئة لتصريحات بكين الحادة الأخيرة، التي صدر بعضها منه شخصياً. ويبدو أن تعليقات اليوم الاثنين تستهدف احتواء غضب الكثير من أعضاء الكونغرس الأميركي، الذين حثّوا الرئيس باراك أوباما على اتخاذ خطوات أكثر صرامة للضغط على بكين لرفع قيمة اليوان.