قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: حصل قطاع الكهرباء في مصر على قروض ميسرة بقيمة تصل إلى حوالي 542 مليون دولار لتمويل مشروع محطة توليد كهرباء بقدرة 750 ميجاوات في مدينة بنها على بعد نحو 40 كيلومتراً شمال القاهرة.

وذكر الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء والطاقة المصري في تصريح له اليوم أن الصناديق العربية التي عقد معها اجتماعا مؤخرا وافقت على المساهمة في تمويل المشروع. وقال إن الصندوق العربي للانماء الإقتصادي والاجتماعي سيساهم بقرض تصل قيمته إلى حوالى 172 مليون دولار حيث تم التوقيع على الإتفاقية الخاصة بهذا القرض بالأحرف الأولى.

وأضاف أنه سيساهم أيضاً في تمويل المشروع كل من الصندوق الكويتي للتنمية الإقتصادية والإجتماعية بقرض تصل قيمته إلى حوالى 100 مليون دولار وصندوق أبوظبي للتنمية بحوالي 50 مليون دولار فضلا عن مساهمة صندوقquot;الأوبكquot; للتنمية بمبلغ يصل إلى حوالى 40 مليون دولار، منوهاً بأنه من المنتظر أن يسهم كل من البنك الإسلامي للتنمية بمبلغ يصل إلى حوالي 130 مليون دولار والصندوق السعودي بمبلغ 50 مليون دولار.

واوضح الدكتور يونس إن المحطة تتكون من وحدتين غازيتين ووحدة بخارية بقدرة إجمالية 750 ميجاوات ومن المنتظر أن يتم تشغيل الوحدات الغازية في آب / أغسطس 2012 على أن يتم تشغيل الوحدة البخارية في أيار / مايو 2013 وسيتم ربط المحطة بالشبكة القومية على جهد 500 كيلوفولت لتفريغ الطاقة المنتجة من المحطة إلى مراكز الأحمال.

وأضاف أن تلك المحطة تعد أولى مشروعات الخطة الخمسية السابعة 2012-2017 والتي من المقرر خلالها إضافة قدرات توليد تقليدية تصل إلى حوالى 500ر14 ألف ميجاوات شاملة الطاقة المتجددة لتدعيم الشبكة الكهربائية لمجابهة الأحمال المتزايدة في مصر.