قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ديترويت: أعلنت شركتا فورد موتور وجنرال موتورز ارتفاعا في مبيعات السيارات بمعدلات في خانة العشرات في مايو ايار وهو ما فاق نمو المبيعات الذي حققته شركة تويوتا موتور كورب اذ ارتفعت مبيعات السيارات الاميركية 19 بالمئة من المستويات المنخفضة المسجلة في الفترة ذاتها من العام الماضي.وساهم ارتفاع مبيعات الشاحنات وسيارات الدفع الرباعي وارتفاع طلبيات وكالات تأجير السيارات وشركات أخرى بينها وكالات حكومية على السيارات التي تنتج في ديترويت في دعم نتائج المبيعات الشهرية التي ينظر اليها باعتبارها من المؤشرات الاولى على طلب المستهلكين الامريكيين. وتجاوزت مبيعات قطاع السيارات 1.1 مليون سيارة لتسجل بذلك زيادة للشهر السابع على التوالي مقارنة مع مستويات العام الماضي اذ انتعشت الصناعة من أزمة أدت الى انخفاض المبيعات الى أدنى مستوياتها منذ أوائل ثمانينات القرن الماضي.وقال محللون ومسؤولون تنفيذيون في قطاع السيارات ان بيانات مبيعات شهر مايو تشير الى استمرار الانتعاش الاقتصادي الاميركي لكن بشكل تدريجي اذ مازال متأثرا بسبب الغموض المحيط بسوق الوظائف وأسعار المساكن وتأثير أزمة الديون الاوروبية.وقال بول باليو الخبير الاقتصادي لدى شركة نيشونوايد ميوتشوال انشورانس ومحلل المبيعات السابق لدى جنرال موتورز quot;/بيانات/ مايو تبدو قوية لكني لن أقول انها مذهلة.quot;

وأضاف باليو quot;لا نتوقع خروجا عن المسار في الوقت الحالي لكن نتوقع أن يكون الانتعاش متقلبا بدرجة كبيرة.quot;وتفوقت فورد موتور على منافسيها اذ سجلت ارتفاعا قدره 22 بالمئة في المبيعات لتستحوذ بذلك على حصة سوقية الى جانب هيونداي موتور التي أعلنت عن ارتفاع قدره 33 بالمئة في المبيعات وسوبارو التي حققت ارتفاعا قدره 35 بالمئة في المبيعات.وقالت فورد انها بدأت زيادة انتاجها في الربع الحالي بواقع اثنين بالمئة وحددت هدفا للانتاج في الربع الثالث بزيادة قدرها 16 بالمئة عن مستويات العام الماضي. وارتفع سهم فورد - الذي زاد نحو 19 بالمئة هذا العام - نحو أربعة بالمئة يوم الاربعاء.

وحققت تويوتا موتور كورب مستوى نمو أقل من منافسيها اذ أعلنت عن ارتفاع بنحو سبعة بالمئة في المبيعات بعدما اعادت حوافز البيع لما كانت عليه بعد خصومات كبيرة جذبت المشترين في مارس اذار وابريل نيسان. وارتفعت مبيعات جنرال موتورز 17 بالمئة مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي عندما كانت أكبر شركة لصناعة السيارات في الولايات المتحدة تتجه صوب اعلان افلاس تموله الحكومة الامريكية.وأعلنت كرايسلر عن ارتفاع مبيعاتها الشهرية بواقع 33 بالمئة في مايو. وحققت شركة صناعة السيارات التي تسيطر عليها فيات مستوى نمو هذا العام أقل من نمو القطاع البالغ ثمانية بالمئة ونمو اجمالي مبيعات السيارات البالغ 17 بالمئة. وأعلنت نيسان موتور عن ارتفاع مبيعاتها بواقع 24 بالمئة لكنها قالت ان هذا الشهر تميز بتجدد الشعور بالحذر من جانب المستهلكين الذين يراقبون سوق الوظائف وأسعار المساكن.وارتفعت مبيعات هوندا 19 بالمئة لتحقق نموا متماشيا مع مكاسب القطاع