قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: سجلت الأسهم الأوروبية أدنى مستوى إغلاق في ثلاثة أسابيع الثلاثاء، لتنزل عن مستوى مهم للدعم الفني، حيث أججت بيانات ضعيفة لثقة المستهلك الأميركي المخاوف بشأن التعافي الاقتصادي، في حين استمرت حالة القلق بشأن التمويل المصرفي.

وتراجع مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 2.8 %، ليغلق بحسب بيانات غير رسمية عند 998.27 نقطة، وهو أدنى مستوى إقفال منذ التاسع من يونيو/ حزيران.

وأظهرت البيانات تراجعاً حاداً لثقة المستهلك الأميركي في يونيو، بعد ارتفاعها لثلاثة أشهر، وذلك بسبب المخاوف بشأن سوق العمل، إثر تباطؤ نمو الوظائف في الآونة الأخيرة.

وقال تامو جريتفلد محلل الأسهم لدى أوني كريديت quot;بالنظر إلى استمرار مستوى التفاؤل الكبير إزاء النمو، فإن مزيداً من خيبة الأمل سيكون في انتظارنا، وهو ما سيثقل كاهل أسواق الأسهم مستقبلاًquot;.

وتعرضت أسهم الشركات المالية لبعض أعنف الضربات، حيث تراجع مؤشر ستكوس أوروبا 600 للقطاع المصرفي 4.2 %. وتراجعت أسهم باركليز وبي.ان.بي باريبا وسوسيتيه جنرال وكريدي أغريكول ما بين 6.3 و7.9 %.

وفي أنحاء أوروبا، تراجع مؤشر فايننشال تايمز 100 في بورصة لندن 2.8 %، في حين فقد مؤشر داكس لأسهم الشركات الألمانية الكبرى في بورصة فرانكفورت 3.1 %. وهبط مؤشر كاك 40 في بورصة باريس 3.8 %.