قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

طلبت شركة quot;ارابتكquot; القابضة من رئيس تنفيذها رياض كمال إيقاف تنفيذ عمليات شراء الأوراق المالية المدرجة في الأسواق المالية في دولة الامارات وذلك لمدة ستة أشهر ابتداءً من يوم أمس الأربعاء, في حين نفى كمال ان يكون هناك اي نية للاستفادة من إعلان الشركة عن العقدين الذين فازت بهما الشركة اواسط 2009 مشيرا الى انه على اتصال بهيئة الأوراق المالية والسلع في الإمارات لإيضاح هذه المسألة بشكل نهائي.


دبي: رياض كمال كان قد تلقى صباح أمس الأول رسالة من هيئة الأوراق المالية والسلع صادرة بتاريخ 2 يناير 2011 تطلب منه, quot;إيقاف تنفيذ عمليات الشراء فقط للأوراق المالية المدرجة في الأسواق المالية في الدولةrdquo; وذلك لمدة ستة أشهرquot;.

وفي بيان صحفي, اعلن كمال انه لم ينفذ أي عملية شراء للأسهم المدرجة في الأسواق المالية المرخصة في الإمارات منذ العام 2009، مضيفا ان أن قرار هيئة الأوراق المالية والسلع جاء نتيجة لبيعه بعضاً من الأسهم التي يملكها في التواريخ التالية: 4 مايو 2009 و5 مايو 2009 و10 مايو 2009، قبل الإعلان عن فوز quot;أرابتكquot; بمشروعين في 10 مايو 2009 و13 مايو اي ان بيع الأسهم تم في حينه كجزء من إعادة توازن لسنداتي وأوراقي التجارية مشيرا الى ان هذه المسألة جزءاً من أعمال الشركة العادية وبهذا لم يحدث أي استثناءات أو نشاطات غير معتادة .

وأشار رياض الى انه, quot;من المعروف أنه عادة ما يشتري المستثمرون الأسهم قبل الإعلان عن الأخبار والنتائج السارة ويبيعونها بعد ذلك . وفي هذه الحالة، تجري عمليات البيع بشكل تلقائي بحسب الجدول الموضوع لها بغض النظر عن توقيت الأخبار السارة بالنسبة للشركةquot;.

وأضاف: quot;هذا يظهر بوضوح أنه لم تكن هناك نية للاستفادة من إعلان الشركة عن فوزها بالعقدين. وأنا حالياً على اتصال بهيئة الأوراق المالية والسلع في الإمارات لإيضاح هذه المسألة بشكل نهائيquot; .