قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حققت شركة شكودا للسيارات رقما قياسيا في مبيعاتها العام الماضي اعتبرته الأعلى في تاريخ الشركة على الإطلاق إذ تجاوز السبع مئة ألف سيارة .


براغ: أعلنت شركة شكودا للسيارات المعروفة عالميا بسكودا والتي تمتلكها مجموعة فولكسفاغن الألمانية أنها باعت العام الماضي 762600 ألف سيارة الأمر الذي اعتبرته الأعلى في تاريخها ويزيد عن عام 2009 بمقدار 11,5% . ووصف مدير الشركة ووينفريد فاهلاند أداء الشركة العام الماضي بأنه كان ممتازا مشيرا إلى أن ارتفاع المبيعات سجل في جميع الأسواق العالمية التي تتواجد فيها الشركة وان الارتفاع في بعض الدول تجاوز نسبة 40%.

وأشار إلى أن الشركة تخطط منذ الآن لتسريع إنتاجها حيث تريد مضاعفة إنتاجها حتى عام 2018 وتعزيز نشاطاتها الخارجية عن طريق طرح موديلات جديدة من إنتاجها سيكون أولها سيارة من النوع الصغير أي اصغر من موديل quot; فابيا quot; سيتم إنتاجها في معمل شركة فولسكفاغن في العاصمة السلوفاكية براتيسلافا بدءا من تشرين الأول أكتوبر القادم غير أن نموذجا منها سيعرض قبل ذلك بشهر في معرض فرانكفورت الدولي للسيارات . وبالتوافق مع الارتفاع العالمي لإنتاج ومبيعات فقد ارتفعت مبيعاتها أيضا في تشيكيا وظلت في المرتبة الأولى بين السيارات المباعة في البلاد بفارق كبير على غيرها من السيارات

ووفق أحدث معطيات اتحاد صناعة السيارات التشيكي فقد باعت شركة شكودا العام الماضي في تشيكيا 53009 ألف سيارة من اصل 169236 ألف سيارة بيعت في البلاد الأمر الذي يمثل زيادة بمقدار 11% فيما حلت ثانية سيارات فورد التي بيع منها 14000 سيارة ثم سيارات فولكسفاغن التي بيع منها 13000 سيارة .

وكان إنتاج تشيكيا من السيارات العام الماضي قد حقق هو الآخر رقما قياسيا تجاوز لأول مرة المليون سيارة الأمر الذي جعلها في المرتبة الرابعة عشر في العالم من حيث إنتاج السيارات والسادسة في أوروبا أما من حيث الإنتاج بالنسبة لكل ألف مواطن فقد حلت بالمرتبة الثانية عالميا بعد سلوفينيا إذ بلغ الإنتاج في تشيكيا بالنسبة لكل 1000 نسمة 98,9 سيارة فيما بلغ في سلوفينيا 102,1 سيارة . يذكر أن الصين احتلت المرتبة الأولى في العالم من حيث إنتاج السيارات حيث أنتجت 11,43 مليون سيارة فيما أنتجت اليابان 8,2 مليون وألمانيا 5,3 مليون سيارة .